06:39 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن القائد العام للأسطول الشمالي الروسي، الفريق نيكولاي يفمينوف، اليوم الثلاثاء، أن المقاتلات البحرية من طراز "سو-33" و"ميغ-29 كا"، شاركت في العمليات القتالية ضد الإرهاب في سوريا، منطلقة من متن حاملة طائرات، لأول مرة في تاريخ البحرية الروسية.

    موسكو — سبوتنيك. وقال يفمينوف، في مجلس عسكري مكرس لنتائج التدريب القتالي لقوات الأسطول في عام 2017: "لأول مرة في تاريخ البحرية الروسية، شاركت المقاتلات البحرية من طراز "سو-33" و"ميغ-29 كا"، في العمليات القتالية التي استخدمت أسلحة جوية لاستهداف إرهابيين من متن حاملة طائرات".

    وأضاف يفمينوف، لقد "شارك في مهام الرحلات البحرية في منطقة المحيطات البعيدة، أيضا الطراد الصاروخي النووي الثقيل "بيتر فيليكي" والسفن الكبيرة المضادة للغواصات "سيفيرومورسك" و"الفريق كولاكوف"، والسفن الهجومية الضخمة "غيورغي بوبيدونوسيتس" و"ألكسندر أوتراكوفسكي"، والناقلات "سيرغي أوسيبوف"، "دوبنا" و"كاما"، وسفن الإنقاذ "نيكولاي تشيكر"، "التاي"، "بامير" وغيرها من سفن الدعم.

    واختتم القائد العام للأسطول الشمالي الروسي، حديثه بالإشارة إلى أن "أبرز الأحداث التي وقعت في نهاية العام، الرحلة الطويلة إلى البحر الأبيض المتوسط والوفاء بالمهام الموكلة قبالة الساحل السوري من قبل مجموعة تابعة للأسطول الشمالي بقيادة الطراد حاملة الطائرات الثقيلة "الفريق أول بحري بالاتحاد السوفييتي كوزنيتسوف".

    انظر أيضا:

    سوريا: "سوخوي 22" تواصل مهمتها رغم أنف الأمريكيين
    "سوخوي 35" تستعرض قدراتها في سماء دبي
    روسيا تبحث مع إندونيسيا توريد مقاتلات "سوخوي-35"
    الكلمات الدلالية:
    موسكو, القوات البحرية الروسية, سو - 33, ميغ - 29, السفن الكبيرة, البحر الأبيض المتوسط, الطراد الصاروخي النووي, الساحل السوري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook