14:21 GMT11 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال مسؤول في حزب "الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي/الجبهة الوطنية" الحاكم، إن إمرسون منانجاجوا نائب رئيس زيمبابوي السابق، الذي من المتوقع أن يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للبلاد بعد استقالة روبرت موجابي، سيعود إلى زيمبابوي اليوم.

    وقال المسؤول إن من المتوقع أن يصل منانجاجوا إلى زيمبابوي في الساعة 11:30 بتوقيت غرينتش،

    بعد فراره من البلاد، خوفا على حياته عقب عزله في وقت سابق من الشهر الجاري، حسبما نقلت "رويترز".

     وكان رئيس زيمبابوي روبرت موغابي أعلن استقالته بعد قرار البرلمان حول سحب الثقة منه.

    وقد شهدت البلاد انتشارا عسكريا مكثفا، حيث سيطر الجيش على محطة التلفزيون الحكومية "زيد بي سي"، وتمت إقامة نقاط تفتيش في المدينة، بالإضافة لنشر العسكريين بالقرب من مباني المؤسسات الحكومية، بما في ذلك القصر الرئاسي.

    كما ألقى الجيش القبض على وزير المالية في البلاد، إغناشيوس تشومبو، الذي يعتبر عضوا بارزا في الحزب الحاكم.

    ويأتي ذلك بعد أن أقال رئيس زيمبابوي، روبرت موغابي، نائبه إيمرسون منانغوا، الذي كان يعتبر وريثه الأكثر احتمالا، وكان يتمتع بدعم العسكريين، كما جرت إقالة عدد من المسؤولين الكبار في الحزب الحاكم.

    وردا على ذلك، دعا رئيس أركان الجيش، قسطنطين تشيوينغا، رئيس البلاد إلى إنهاء "التطهير" في الحزب.

    انظر أيضا:

    ليلة سقوط موغابي...فرحة في شوارع زيمبابوي (فيديو)
    رئيس زيمبابوي موغابي يستقيل بعد قرار البرلمان حول سحب الثقة منه
    رئيس زيمبابوي يوافق على شروط تنحيه
    رئيس زيمبابوي يوافق على التنحي من منصبه
    الكلمات الدلالية:
    تحرك عسكري, احتجاجات في زيمبابوي, أخبار انقلاب زيمبابوي, رئيس, الجيش, عودة, استقالة, زيمبابوي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook