Widgets Magazine
18:42 25 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    أزمة الروهينغتا - اللاجئون، ميانمار، المسلمون، بنغلادش، 5 سبتمبر/ أيلول 2017

    واشنطن تصنف العنف ضد مسلمي الروهينغيا "تطهيرا عرقيا"

    © REUTERS / Mohammad Ponir Hossain
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأربعاء 22 نوفمبر/ تشرين الثاني، أن العنف ضد مسلمي "الروهينغيا" في ميانمار يعتبر "تطهيرا عرقيا".

    قال وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون، فى بيان له، إن الولايات المتحدة وصفت العملية العسكرية في ميانمار بأنها "تطهيرا عرقيا" ضد "الروهينغيا"، مشيرا إلى أنها قد تفرض عقوبات محددة ضد المسؤولين عنها.

    وتحدث تيلرسون عما أسماه "الأعمال الوحشية الفظيعة"، مشيرا إلى أنه "بعد تحليل دقيق للوقائع المتاحة، من الواضح أن الوضع في ولاية راخين الشمالية يشكل تطهيرا عرقيا ضد الروهينغيا".

    انظر أيضا:

    السعودية تصدر "قرارا هاما" بشأن الروهينغيا
    الأمم المتحدة ترجح وصول أعداد الروهينغيا الفارين إلى بنغلاديش إلى 300 ألف شخص
    مشرعون أمريكان: تعامل ميانمار مع الروهينغا يحمل بصمات التطهير العرقي
    بنغلادش تجري محادثات مع ميانمار بشأن عودة اللاجئين الروهينجا
    موسكو تدعو لوساطة أممية لتسوية الأزمة في ميانمار
    الكلمات الدلالية:
    تطهير عرقي, مسلمي الروهينجا, وزير الخارجية الأمريكي, ريكس تيلرسون, ولاية راخين, واشنطن, ميانمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik