07:19 18 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    المبعوث الأممي الى سوريا دي مستورا

    دي ميستورا: الدستور الجديد سيكون أحد أهم قضايا المحادثات في جنيف

    © REUTERS/ Pierre Albouy
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال المبعوث الأممي إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، اليوم الجمعة، إن الدستور الجديد سيكون أحد أهم قضايا المحادثات في جنيف الأسبوع المقبل.

    صرح دي ميستورا، بأن هناك مؤشرات على تقدم في مجال تحقيق بدء الحوار السياسي في سوريا.

    وقال دي ميستورا خلال مباحثات مع لافروف "أعتقد بأن العملية حاليا تتقدم فعلا، وأعتقد أننا في الطريق، كما آمل، لتنفيذ بنود القرار 2254 لمجلس الأمن لتحقيق تسوية سياسية في سوريا".

    واحتضنت مدينة سوتشي الروسية، يوم الأربعاء الماضي، قمة ثلاثية روسية إيرانية تركية، بحثت الحل السياسي للأزمة السورية، وتوجهت بالدعوة لمواصلة التعاون بهدف القضاء بشكل كامل على تنظيم "داعش" وغيره من التنظيمات الإرهابية، ودعت القمة في الوقت ذاته، المجتمع الدولي لدعم عملية خفض التصعيد والاستقرار في سوريا، وتم الإعراب عن دعم إقامة حوار سوري واسع بمشاركة جميع أطياف المجتمع السوري.

    ولم تتمكن الكتل السورية في المعارضة السياسية والمسلحة، التي اجتمعت في الرياض، يوم أمس الخميس، واستمر الاجتماع حتى فجر اليوم الجمعة، من التوصل لتشكيل نهائي لوفد موحد لمفاوضات جنيف وتشكيل جديد للهيئة العليا للمفاوضات ولهذا تم تمديد فترة المؤتمر ليوم واحد أخر.
    الكلمات الدلالية:
    محادثات جنيف, دي مستورا, جنيف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik