16:06 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مصدر مطلع، اليوم الخميس، أن الصين استدعت سفير أستراليا، الأسبوع الماضي، لتقديم احتجاج ردا على اتهام كانبيرا لبكين بالسعي للتدخل في شؤونها السياسية.

    توترت العلاقات بين البلدين في الأسابيع الأخيرة بعد أن قالت أستراليا إنها ستحظر المنح السياسية الأجنبية ضمن حملة تهدف لمنع التأثير الخارجي على السياسات الداخلية، مسلطة الضوء على النفوذ الصيني.

    وأشار رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم ترنبول إلى بكين، عندما قال إن قوى أجنبية تقوم بمحاولات "غير مسبوقة" للتأثير على العملية السياسية في أستراليا.

    وذكر المصدر المطلع أن الصين ردت باستدعاء السفير جان أدمز لحضور اجتماع بوزارة الخارجية، في الثامن من ديسمبر/ كانون الأول، لتقديم احتجاج.

    وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية قنغ شوانغ، الأسبوع الماضي، إن اتهامات ترنبول مليئة بالتحيز ولا أساس لها وتؤثر سلبا على العلاقات بين البلدين. وتعد بكين أكبر شريك تجاري لكانبيرا وبلغت قيمة وارداتها من أستراليا العام الماضي 93 مليار دولار أسترالي (70 مليار دولار).

    رويترز

    انظر أيضا:

    تدريب مشترك لسلاحي الجو الياباني والأمريكي في بحر الصين
    لماذا لا توقف الصين صادراتها من النفط إلى كوريا الشمالية
    رئيس كوريا الجنوبية يؤكد أن نظام "ثاد" ليس موجها ضد الصين
    الصين تكثف دورياتها العسكرية قرب تايوان
    حرب كلامية بين الصين وتايوان بسبب تهديد دبلوماسي صيني بالغزو
    أحدث ابتكارات الصين..."عباءة الإخفاء"
    مشكلة جديدة تواجه الصين
    الكلمات الدلالية:
    الصين, أستراليا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook