16:11 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    تمتلك وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، صورا وفيديو لطيارين مصابون بحيرة، بسبب تحديقهم في لجسم غريب طائر، عرفوه بأنه "هالة متوهجة"، وذلك كجزء من برنامج سري استمر لمدة خمس أعوام، ويحقق في وجود كائنات فضائية، بناء على طلب من زعيم سابق في الحزب الديمقراطي.

    وأدارت وزارة الدفاع الأمريكية برنامجا، بين عامي 2007 و2012، قائم على "تحديد التهديدات الجوية"، بتكلفة تصل إلى 22 مليون دولار، وبدعم من عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السابق هاري ريد من ولاية نيفادا، بحسب ما ذكرته صحيفة نيويورك تايمز" في تقريرها، السبت، 16 ديسمبر/كانون الأول.

    وعلى الرغم من اعتقاد دول عديدة في العالم، بأن عرض أبحاث عن كائنات فضائية هو ناتج من خيال نابع من نظرية المؤامرة، إلا أن هاري ريد، أكد بأنه فخور بالبرنامج الذي دعمه.

    وقال ريد لصحيفة "نيويورك تايمز": "لا أشعر بالحرج أو الخجل، أو الأسف من هذا البرنامج، فأعتقد أنه من الأمور الجيدة التي فعلتها خلال عملي بداخل الكونغرس، وهو أمر لم يقدم أحد عليه من قبل".

    وبينما زعمت وزارة الدفاع الأمريكية، بأن البرنامج السري لاكتشاف الكائنات الفضائية انتهى قبل خمس سنوات، وكذلك تمويله، ولكن بحسب صحيفة "نيويورك تايمز"، فإن بعض العاملين في الوزارة أكدوا بأن هناك أجزاء منه سارية، ومازالت سرية.

    وذكرت الصحيفة، أن تمويل البرنامج السري، ذهب في الغالب، إلى شركة "بيغالو الفضائية"، ومقرها في لاس فيغاس، ويديرها الملياردير روبرت بيغالو، صديق هاري ريد.

    ومن بين اكتشافات البرنامج بشأن "تحالفات مع الكائنات الفضائية"، ما حدث في عام 2004 قبالة ساحل سان دييغو، وهو مطادة طائرتان مقاتلتان من طراز "إف إيه" و"إف 18" تابعتان للبحرية الأمريكية، وهما تطاردان "كائن بيضاوي أبيض"، في حجم طائرة تجارية.

    كذلك وقع حادث آخر لطائرة من طراز "إف إيه 18"، سوبر هورنيت تابعة للبحرية، والتي كانت تطارد نوعا من الطائرات التي ينبعث منها "هالة متوهجة تسير بسرعة عالية"، وتتناوب أثناء تحركها". ولكن لا يزال تاريخ الحادث وموقعه مجهولين.

    ويعتقد روبرت بيغالو في تصريحاته لصحيفة "نيويورك تايمز"، أن الولايات المتحدة، بخلاف منافسيها الصين وروسيا، تفتقد الفرص، بسبب "وصمة عار" محتملة تتعلق بتمويل أبحاث الكائنات الفضائية.

    ويقول بيغالو للصحيفة الأمريكية، "على الصعيد الدولي، نحن أكثر الدول تخلفا في العالم حول هذه المسألة"، ويخشى علماءنا من النبذ، ووسائل الإعلام لدينا خائفة من إلحاق وصمة عار بها".

    وتابع: "الصين وروسيا أكثر انفتاحا ويعملون على اكتشاف الكائنات الفضائية مع منظمات ضخمة داخل بلدانهم. كذلك الأمر بالنسبة لدول صغيرة، مثل بلجيكا، وفرنسا، وإنجلترا، ودول أمريكا الجنوبية، مثل شيلي التي هي أكثر انفتاحا، فهي دول سباقة للاكتشافات العلمية، ومستعدون لمناقشة هذا الموضوع".

    وبينما يهتم بيغالو بضعف موقف الولايات المتحدة الأمريكية، فأوضح في برنامج "60 دقيقة"، في شهر مايو/أيار، أنه يعتقد تماما أن الكائنات الفضائية موجودة.

    انظر أيضا:

    الغرب يخشى تقنيات فضائية اختبرتها روسيا في سوريا
    "نظرية صادمة"...كائنات فضائية قادمة لمساعدتنا
    قريبا...إرسال أول إشارة إلى كائنات فضائية
    بالفيديو...كائنات فضائية تستولي على محطة الفضاء الدولية
    القوات الجو فضائية الروسية تتسلم 400 طائرة ومروحية سنويا
    بالفيديو...تجمع لمراكب كائنات فضائية خلف كوكب نبتون
    العثور على قاعدة لمخلوقات فضائية في أمريكا (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    إرسال إشارة إلى كائنات فضائية, كائنات فضائية, وزارة الدفاع الأمريكية, البنتاغون, هاري ريد, روسيا, الصين, الولايات المتحدة الأمريكية, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook