Widgets Magazine
06:30 22 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الممثلة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي في مجلس الأمن، نيويورك، الولايات المتحدة 21 ديسمبر/ كانون الأول 2017

    أمريكا تنفذ تهديدها للمصوتين ضدها في الأمم المتحدة

    © REUTERS / Brendan McDermid
    العالم
    انسخ الرابط
    0 13

    أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية اعتزامها إجراء خفض في مساهمتها السنوية بميزانية الأمم المتحدة خلال العام المالي 2018-2019.

    وقالت نيكي هيلي مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة في بيان لها أن هذا الخفض "خطوة مهمة اتخذت على الطريق الصحيح".

    وأشارت هيلي إلى "عدم الفاعلية والنفقات المبالغ فيها للأمم المحدة يعلمها الجميع ولن ندعهم يتمتعون بكرم الشعب الأمريكي". 

    وأضافت: "ذلك الاقتطاع التاريخي للأمم المتحدة بجانب العديد من الإجراءات الأخرى هدفها أن تكون المنظمة أكثر فاعلية ومسؤولية".

    ويأتي هذا القرار الأمريكي بعد أيام من تصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية 128 صوتا لصالح قرار رافض لأي إجراءات يقصد بها تغيير طابع مدينة القدس، وأعربت عن أسفها البالغ إزاء قرارت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
    والذي أعلن فيه الاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل، وقرر نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى المدينة المتنازع عليها.
    وكان ترامب قد لوح في تصريحات للصحفيين في البيت الأبيض بوقف الدعم المالي عن الدول المصوتة في الجمعية العامة للأمم المتحدة ضد الموقف الأمريكي، وقال: "إنهم يأخذون مئات الملايين بل مليارات الدولارات منا ثم يصوتون ضدنا". 
    وتدفع الولايات المتحدة حاليا 22% من ميزانية الأمم المتحدة، أي حوالي 3.3 مليار دولار سنويا    

    انظر أيضا:

    لافروف يناقش مع تيلرسون "عدائية أمريكا" تجاه كوريا الشمالية وكيفية الحفاظ على وحدة سوريا
    هنية: أمريكا تعرض على السلطة الفلسطينية عاصمة جديدة في أبو ديس
    كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ قد تتفاوض مع أمريكا بشأن برامجها للأسلحة
    خبير: تهديدات أمريكا لأعضاء الجمعية العامة "تدخل سافر"
    أمريكا: أول رد فعل عقابي بحق الأمم المتحدة بعد التصويت ضد قرار ترامب
    رئيس مصرف "سبيربنك" يحذر أمريكا من فرض عقوبات ضد روسيا
    الكلمات الدلالية:
    تصويت الأمم المتحدة ضد قرار ترامب, القدس الآن, التصويت على قرار الأمم المتحدة, أخبار الأمم المتحدة, الأمم المتحدة, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik