11:53 GMT24 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مسؤول تركي كبير لوكالة "رويترز"، إن الإدانة التي صدرت بحق مصرفي تركي في الولايات المتحدة اليوم الأربعاء، تعد انتهاكا للقانون الدولي.

    وخلصت هيئة محلفين أمريكية اليوم إلى أن هاكان أتيلا المسؤول التنفيذي ببنك خلق التركي الذي تسيطر عليه الحكومة، مذنب في اتهامه بمساعدة إيران في التحايل على العقوبات الأمريكية.

    لكن المسؤول أوضح لرويترز، أن نتيجة المحاكمة لن تؤثر على الاقتصاد والنظام المصرفي وبنك خلق في تركيا.

    وأدانت هيئة محلفين أمريكية اليوم الأربعاء مصرفيا تركيا بتهمة مساعدة إيران على التحايل على عقوبات أمريكية بعد محاكمة استغرقت ما يقرب من أربعة أسابيع، وتسببت في توتر العلاقات الدبلوماسية بين أنقرة وواشنطن.

    وأدين محمد هاكان أتيلا، وهو مدير تنفيذي في بنك خلق التركي الذي تمتلك الدولة حصة أغلبية فيه، بخمس تهم من أصل ستة وجهت إليه من بينها التآمر والتحايل البنكي وذلك في محكمة مانهاتن الاتحادية.

    واتهم ممثلو الادعاء أتيلا بالتآمر مع تاجر الذهب رضا ضراب وآخرين، لمساعدة إيران على التهرب من العقوبات باستخدام صفقة غذاء وذهب زائفة.

    انظر أيضا:

    محلفون أمريكيون يدينون مصرفيا تركيا بمساعدة إيران في التحايل على العقوبات
    تركيا تستقبل عام 2018 باحتفالات مبهرة رغم المخاوف الأمنية والحظر المفروض
    تركيا ترد على منح اليونان حق اللجوء لأحد مدبري الانقلاب
    تركيا تكشف تفاصيل عن صفقة المنظومة الروسية "إس-400"
    الكلمات الدلالية:
    انتهاك القانون الدولي, القانون الدولي, انتهاكات, الولايات المتحدة, أمريكا, محكمة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook