Widgets Magazine
17:56 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون ورئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب

    الولايات المتحدة لا تأمن أفعال كوريا الشمالية

    © AP Photo / Evan Vucci Wong Maye-E
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر قائد القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية، من المبالغة في الآمال المتعلقة بمفاتحات السلام الكورية الشمالية وسط حرب كلامية بين الولايات المتحدة والشمال بسبب برامجه النووية والصاروخية.

    وكان كيم جونج أون زعيم كوريا الشمالية قال في خطاب بمناسبة العام الجديد إنه مستعد لبدء حوار مع كوريا الجنوبية حليفة الولايات المتحدة، وسيبحث إرسال بعثة إلى دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي ستقام في الجنوب الشهر المقبل.

    ولكن كيم حذر كذلك من أنه سيمضي قدما في إنتاج الرؤوس النووية على نطاق واسع في تحد لعقوبات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

    وردا على ذلك اقترحت سول يوم الثلاثاء إجراء محادثات رفيعة المستوى في قرية حدودية يوم الأربعاء، وأعادت الكوريتان فتح خط هاتفي ساخن عبر الحدود كان متوقفا منذ فبراير شباط 2016.

    ونقلت وكالة "يونهاب" للأنباء عن فنسنت بروكس قائد القوات الأمريكية في كوريا قوله في كلمة ألقاها في جامعة بسول: "يجب أن نبقي توقعاتنا عند مستوى مناسب".

    وتبادل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكيم العديد من التصريحات العدوانية في الأشهر الأخيرة مما أثار قلق العالم إذ بدا ترامب في بعض الأحيان رافضا لفرص التوصل إلى حل دبلوماسي للأزمة التي هددت كوريا الشمالية خلالها بتدمير الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية.

    وذكرت "يونهاب" تأكيدات بروس على أن العرض الكوري الشمالي ما هو إلا استراتيجية للتفريق بين مواقف خمس دول هي الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والصين واليابان وروسيا من أجل تحقيق هدف بيونجيانج المتمثل في قبولها كدولة "تتمتع بقدرات نووية.

    وأتم بروكس "لا يمكن أن نتجاهل هذه الحقيقة. من المهم أن تبقي الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية على تحالف لا ينفصم بينهما".

    انظر أيضا:

    كوريا الشمالية تضرب إحدى مدنها بصاروخ "عن طريق الخطأ"
    رئيس وزراء اليابان: نعمل مع المجتمع الدولي لحل قضايا كوريا الشمالية
    كلينتسيفيتش : الولايات المتحدة ما برحت تقيس الأزرار مع كوريا الشمالية
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, كيم جونغ أون, ترامب, كوريا الشمالية, كوريا الجنوبية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik