06:49 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه لا يمكن أن يكون طريق الحرير في اتجاه واحد، مضيفا: "يجب أن تعمل الصين وأوروبا سويا بشأن مبادرة "الحزام والطريق" التي أطلقتها بكين.

    ويقوم ماكرون زيارة رسمية للصين، اليوم الاثنين 8 يناير / كانون الثاني، بدأها من مدينة شيان، التي كانت نقطة البداية الشرقية لطريق الحرير القديم، وفقا لوكالة "رويترز"، التي أشارت إلى قوله: "طرق الحرير القديمة لم تكن صينية فقط. ولا يمكن أن تقوم إلا على المشاركة"، مضيفا: "إذا كانت طرقا فلا يمكن أن تكون في اتجاه واحد".

    وكشفت الصين عن مشروع "الحزام والطريق" عام 2013 لربط الصين عن طريق البر والبحر بجنوب شرق آسيا وباكستان وآسيا الوسطى وبعد ذلك إلى الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا.

    وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ تعهد في مايو / أيار الماضي، بتخصيص 124 مليار دولار للخطة التي تقول بكين أن هدفها نشر الرخاء، بينما تعتبرها دول غربية خطة صينية لتعزيز نفوذها.

    ولفتت "رويترز" إلى أن ماكرون تعهد بزيارة الصين كل عام، مشيرا إلى أن تنفيذ المشروعات الصينية الجديدة سيصب في مصلحة الجميع إذا اعتمدت على روح التعاون، معربا عن أمله بناء علاقات جديدة بين الاتحاد الأوروبي والصين استنادا إلى علاقات متوازنة.

    وأضاف: "جئت لأقول لكم إن أوروبا قد عادت، وأنها تتبنى موقفا موحدا ومستعدة للتعاون مع الصين بعد مواجهة أزمات وركود اقتصادي على مدى سنوات".

    ويرافق الرئيس الفرنسي في زيارته إلى الصين 50 رجل أعمال، ويسعى خلال تلك الزيارة إلى إفساح المجال أمام الشركات الفرنسية لدخول الأسواق الصينية.

    انظر أيضا:

    الصين تدعو مصر للمشاركة في منتدى "طريق الحرير" في بكين
    الاقتصاد سياسة...روسيا بوصلة طريق الحرير الجديد
    السفير الروسي لدى الصين: نتوقع مشاركة بوتين في قمة "طريق الحرير" ببكين في مايو
    بالصور...قطار"طريق الحرير" من الصين إلى بريطانيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فرنسا, أخبار الصين, زيارة الصين, الرئيس الفرنسي, طريق الحرير, إيمانويل ماكرون, فرنسا, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik