23:50 21 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    الكونغرس الأمريكي

    جلسة نادرة للكونغرس الأمريكي لإنهاء "الإغلاق الحكومي"

    © AP Photo /
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    وافق أعضاء الكونغرس الأمريكي (النواب والشيوخ)، على عقد جلسة نادرة، الأحد، للتفاوض حول إنهاء "الإغلاق الجزئي" للمؤسسات الحكومية الفيدرالية بحلول بداية الأسبوع.

    وتأتي جولة المفاوضات الجديدة مع دخول "الإغلاق الحكومي" في الولايات المتحدة يومه الثاني، إثر فشل الكونغرس في إقرار موازنة الإنفاق لعام 2018.

    ووفقا لـ"الأناضول"، قال رئيس مجلس النواب الأمريكي، بول ريان، في لقاء مع شبكة "سي. بي. إس. نيوز" الأمريكية، إن "مجلس النواب وافق على قبول صفقة قصيرة الأمد من شأنها توفير التمويل اللازم للحكومة حتى 8 فبراير/ شباط المقبل".

    وأضاف، أن "مجلس النواب وافق على قبول الصفقة، حال تمكن مجلس الشيوخ من تمريرها (في جلسة فجر الإثنين)".

    في الإطار ذاته، أكد زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، على أن التصويت على مشروع قانون الموازنة حتى 8 فبراير/شباط "سيتم في الساعة 1:00 فجر الإثنين بتوقيت واشنطن (06:00 تغ)".

    ووفقا لوسائل الإعلام الأمريكية، من غير المرجح أن يؤيد الديمقراطيون في مجلس الشيوخ مشروع قانون الموازنة، دون أن يقدم الجمهوريون تنازلات بشأن سياسات الهجرة، وعلى رأسها برنامج "داكا" لحماية المهاجرين غير الشرعيين، الذين وصلوا إلى الولايات المتحدة في سن الطفولة.

    ومع منتصف ليل الجمعة، توقفت المؤسسات الفيدرالية الأمريكية عن العمل، بسبب فشل مجلس الشيوخ بإقرار موازنة 2018، أو على الأقل تمرير قانون الإنفاق الذي وافق عليه مجلس النواب، الخميس، ويسمح بتمويل الحكومة حتى 16 فبراير/ شباط المقبل.‎

    هذا ويواصل الموظفون الأساسيون في مؤسسات الحكومة الذين يتعاملون مع الأمور المتعلقة بالسلامة العامة والأمن العام، العمل في ظل توقف أنشطة الحكومة.

    انظر أيضا:

    وكالة "فيتش": "الإغلاق الحكومي" المحتمل لن يؤثر على التصنيف الائتماني لأمريكا
    ترامب يحمل الديمقراطيين مسؤولية وقف عمل الحكومة
    ترامب ونائبه يتهمان قيادة الحزب الديمقراطي بالتسبب في توقف الحكومة الفيدرالية عن العمل
    سباق مع الزمن في الكونغرس الأمريكي لتفادي توقف أنشطة الحكومة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار أمريكا, الإغلاق الحكومي, جلسة, الكونغرس, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik