09:14 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعرب نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، عن أمله في بداية عهد جديد من المحادثات لتحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

    جاء ذلك خلال اجتماع بنس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، في اليوم الثاني من زيارته لإسرائيل التي قاطعها الفلسطينيون.

    واستقبل نتنياهو بنس في مكتبه بالقدس، بعد أن استعرض نائب الرئيس الأمريكي حرس الشرف.

    ويعتبر بنس هو أرفع مسؤول أمريكي يزور المنطقة منذ اعتراف الرئيس دونالد ترامب في السادس من ديسمبر/ كانون الأول بالقدس عاصمة لإسرائيل، وتعهده ببدء إجراءات نقل السفارة الأمريكية إلى المدينة التي يعد وضعها في قلب النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

    وسببت الزيارة غضبا للفلسطينيين وتجاهلهم له، بسبب قرار ترامب الذي خالف سياسة أمريكية متبعة منذ عقود بشأن وضع القدس. وغادر الرئيس الفلسطيني محمود عباس في زيارة خارجية قبل وصول نائب الرئيس الأمريكي، بحسب "رويترز".

    وصرح مسؤولون أمريكيون أن نقل السفارة من تل أبيب قد يستغرق نحو ثلاث سنوات، وكان نتنياهو قد قال إنه يتوقع البدء في تنفيذ ترتيب مؤقت على الأقل في وقت قريب جدا، ربما خلال عام.

    ويلقي بنس كلمة أمام الكنيست في وقت لاحق اليوم. وقال النواب العرب بالكنيست إنهم سيقاطعون كلمته

    انظر أيضا:

    بنس: ملتزمون بحل الدولتين ونحترم وصاية الأردن على الأماكن المقدسة
    بنس: اتفقنا مع العاهل الأردني حول الاختلاف بشأن القدس
    بنس: وجودنا في سوريا يهدف إلى تحجيم الدور الإيراني
    مايك بنس يصل إلى الأردن قادما من القاهرة
    نتنياهو: بنس صديق حقيقي لإسرائيل وسأبحث معه جهود التصدي للبرنامج النووي الإيراني
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, إسرائيل, أخبار العالم, القدس, أمريكا, مايك بنس, العالم, محمود عباس, زيارة, الكنيست, دونالد ترامب, بنيامين نتنياهو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook