11:00 GMT09 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أفادت بعثة الأمم المتحدة الخاصة بليبيا بانزعاجها من تقارير عن عمليات إعدام "وحشية" دون محاكمة في مدينة بنغازي بشرق ليبيا، اليوم الأربعاء 24 يناير/ كانون الثاني، وذلك بعد انتشار صور تعرض على ما يبدو إعدام تسعة سجناء على الأقل في موقع تفجير سيارتين.

    ويشبه المسلح الذي ظهر في الصور محمود الورفلي وهو قائد بالقوات الخاصة مطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة تنفيذ عدد من عمليات القتل المشابهة، حسبما ذكرت رويترز.

    في سياق آخر، أدان المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، التفجيرات التي شهدتها مدينة بنغازي شرقي البلاد، وأكد أهمية إجراء الانتخابات العامة هذا العام.

    قالت بعثة الأمم المتحدة، في بيان اليوم الأربعاء، إن "الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا غسان سلامة عبر عن إدانته للتفجيرين الذين وقعا في بنغازي يوم الثلاثاء"، وذلك خلال لقائه قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر في مقر القيادة العامة في الرجمة.

    انظر أيضا:

    المبعوث الأممي إلى ليبيا يدين تفجيرات بنغازي ويشدد على أهمية إجراء الانتخابات
    وكالة: مقتل 11 شخصا بانفجار سيارتين ملغومتين في ليبيا
    ليبيا بين التدخل الخارجي وبين من يشرعنه
    البرلمان الليبي يبحث قرار إيطاليا زيادة عدد قواتها في ليبيا
    حقوقي: جرائم تعذيب بحق سودانيين في ليبيا... ومرتكبوها "طلقاء"
    ليبيا: إعادة فتح حقول السارة النفطية شرقي البلاد
    قصة خطف موظفة دولية في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    عمليات قتل, تفجير, محاكمة, إعدام, الأمم المتحدة, محمود الورفلي, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook