13:35 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أبدى رئيس الوزراء الإسرائيلي وناجون من المحرقة استياءهم اليوم الأحد 28 يناير/ كانون الثاني من مشروع قانون بولندي يجرم الإشارة إلى أن بولندا تتحمل أي مسؤولية عن فظائع النازي التي ارتكبت على أراضيها.

    وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: "لن نقبل تحت أي ظرف من الظروف أي محاولة لإعادة كتابة التاريخ".

    واستدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية القائم بالأعمال في سفارة بولندا لإبداء اعتراضها على مشروع القانون، حسب رويترز.

    أما الحكومة البولندية فقالت في بيان إن مشروع القانون يهدف إلى الحيلولة دون تحميل الشعب البولندي أو الدولة مسؤولية جرائم النازي.

    ويفرض مشروع القانون الذي أقره مجلس النواب يوم الجمعة الماضي عقوبة السجن لمدة تصل إلى 3 سنوات لمن يستخدم عبارات مثل "معسكرات الموت البولندية".

    لكن لكي يصبح القانون نافذا يتعين موافقة مجلس الشيوخ ومصادقة الرئيس البولندي أندريه دودا.

    وشدد السفير الإسرائيلي في وارسو على موقف دولته من القانون في مقابلة له مع رئيس وزراء بولندا وبتوصيات من نتنياهو.

    ​وقال رئيس وزراء بولندا على تويتر يوم السبت "اليهود والبولنديون وكل الضحايا يجب أن يكونوا حريصين على ذكرى كل من قتلهم النازيون الألمان".

    وقال المعهد البولندي للذكرى الوطنية إن بولندا وصفت مرات عديدة في الماضي بأنها كانت حليفة لهتلر وهو ما يجعل من الضروري حماية سمعتها.

    وقبل نشوب الحرب العالمية الثانية كانت بولندا موطن أكبر طائفة يهودية في أوروبا إذ بلغ عدد اليهود فيها 3.2 مليون نسمة.

    وهاجمت ألمانيا النازية بولندا واحتلتها عام 1939 وبنت معسكرات اعتقال فيما بعد على الأراضي البولندية.

    ​وسقط في الحرب العالمية الثانية حوالي 3 ملايين بولندي من غير اليهود بينهم كثيرون من المثقفين وصفوة المجتمع.

    وهدمت العاصمة وارسو عام 1944 بعد انتفاضة فاشلة مات فيها 200 ألف مدني.

    انظر أيضا:

    سيناتور روسي يعلق على تصريح رئيس وزراء بولندا بشأن اللاجئين
    المفوضية الأوروبية تتخذ إجراءات عقابية ضد بولندا
    نشر "إيجيس إيشور" في بولندا ينتهك معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى
    استقالة رئيسة وزراء بولندا شيدلو
    أمريكا توافق على بيع صفقة أسلحة إلى بولندا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, الكنيست الإسرائيلي, البرلمان البولندي, بنيامين نتنياهو, ألمانيا, بولندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook