16:46 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أقر البرلمان في كمبوديا قانونا يحظر إهانة الملكية يقضي بحبس من يهين الملكية بأي وسيلة.

    ووافق البرلمان، اليوم الأربعاء، بالإجماع، على القانون الذي عبرت جماعات حقوقية عن قلقها من أنه قد يستخدم ضد معارضي الحكومة.

    ومن جانبه قال بين بانها، رئيس لجنة التشريع والعدالة في البرلمان أمام المجلس إن "الإهانة تكون بالكلمات أو الإيماءات أو الكتابة أو الرسم أو أي شيء يؤثر على الكرامة الشخصية".

    وينص قانون العيب في الذات الملكية بحسب "رويترز" على أنه يحق لأي مدع إقامة دعوى جنائية نيابة عن العائلة الملكية ضد أي شخص يعتقد أنه يهين العائلة الملكية.

    ووضع النص الجديد عقوبة للمدان بهذه التهمة، السجن لمدة تتراوح بين عام وخمسة أعوام وغرامة بين 500 و2500 دولار.

    وترى جماعات حقوقية في كمبوديا أن القانون الجديد يمكن أن يتم استخدامه كالتشريع المعمول به في تايلاند المجاورة وقد يستخدم ضد معارضي الحكومة، حيث يمكن أن يؤدي العيب في الذات الملكية إلى السجن لفترة تصل إلى 15 عاما.

    والملك نورودوم سيهاموني هو رأس الدولة من الناحية الرسمية، لكن رئيس الوزراء هون سين هو الذي يحكم البلد الواقع في جنوب شرق آسيا فعليا منذ أكثر من 33 عاما.

    انظر أيضا:

    كمبوديا ترحل 61 صينيا للاشتباه بابتزازهم أشخاصا من خلال الإنترنت
    رئيس كمبوديا يأمر بالتحقيق في تواطؤ أمريكيين مع زعيم المعارضة
    سجن لشاب في كمبوديا بعد تهديده لرئيس الوزراء
    الكلمات الدلالية:
    الملك في كمبوديا, أخبار الملك, إهانة الملك, العيب في الذات الملكية, الملك, البرلمان, كمبوديا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook