03:55 19 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس

    وزير الدفاع الأمريكي: محادثاتنا مع تركيا مبنية على الصراحة

    © REUTERS / Jonathan Ernst
    العالم
    انسخ الرابط
    0 13

    قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة وتركيا، الحليفتين في حلف شمال الأطلسي، سوف تعززان تعاونهما في سوريا على الرغم من وجود خلافات في بعض المجالات.

    وبحسب "رويترز"، قال ماتيس للصحفيين على هامش اجتماع لحلف شمال الأطلسي وبعد أن التقى نظيره التركي نور الدين جانيكلي، أمس الأربعاء: "أعتقد أننا نتوصل لأرضية مشتركة وهناك أرضية غير مشتركة تضع الحرب فيها أمامك أحيانا بدائل سيئة لتختار منها".

    وتابع قائلا: "لكن خلال ذلك كانت السمة المميزة لتواصلنا هي الصراحة والشفافية المطلقة مع بعضنا بعضا… نواصل التعاون لإيجاد سبل لضمان التعامل مع مخاوفهم المشروعة".

     

    وكان وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، طالب نظيره الأمريكي جيمس ماتيس، بإنهاء تعاون بلاده مع "وحدات حماية الشعب" الكردية التي تعتبرها أنقرة إرهابية، مشيرا إلى أن حلف "الناتو" يتفهم دوافع عملية "غصن الزيتون" في شمال سوريا.

    وذكر جانيكلي خلال كلمته في مؤتمر صحافي في بروكسل في ختام اجتماعات وزراء دفاع الحلف: "طلبت من وزير الدفاع الأمريكي إنهاء دعم "وحدات حماية الشعب" وعزلها عن قوات سوريا الديمقراطية"، مشيرا إلى أن ماتيس أكد "أنهم يتفهمون كفاح  تركيا ضد حزب العمال الكردستاني وأنهم سيقدمون دعما استخباراتيا في هذا المجال".

    وأشاد جانيكلي بتفهم حلف شمال الأطلسي "الناتو" لعلمية "غصن الزيتون"، قائلا: "حلف "الناتو" لم يطلب من تركيا أبدا  إنهاء عملية "غصن الزيتون" شمالي سوريا".

     

     

    انظر أيضا:

    ماتيس: الخلاف الدبلوماسي مع تركيا لا يؤثر على التعاون العسكري بيننا
    أردوغان: تمويل أمريكا لـ"وحدات حماية الشعب الكردية" سيؤثر على قرارات تركيا
    تركيا تتحدى أمريكا بقرار يخص سفارتها في أنقرة
    هل تواجه تركيا أمريكا عسكريا في منبج
    صحيفة تركية: أمريكا عدوة تركيا ويجب إغلاق "إنجرليك" العسكرية فورا
    تركيا تخير أمريكا بين الكف عن دعم الأكراد في سوريا أو المواجهة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العلاقات التركية الأمريكية, الحكومة التركية, وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik