09:06 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    رئيس الفلبين رودريغو دوتيرت

    الفلبين تعلن إجراء جديدا لمتابعة عمالتها في الكويت

    © REUTERS / ERIK DE CASTRO
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال السفير الفلبيني لدى الكويت، ريناتو بيدرو أوفيلا، إن السفارة أبلغت عاملات المنازل اللائي سافرن لقضاء عطلاتهن في الفلبين بعد الأزمة بضرورة الحصول على كتاب من السفارة يفيد بأنهن جددن عقودهن مع الكفيل نفسه.

    وبحسب صحيفة الأنباء الكويتية، فإن السفير شدد على أن سلطات المطار لن تسمح لعاملة بالعودة دون الحصول على هذا الكتاب، كما بين أن العاملات اللائي حولن إقامتهن من كفيلهن القديم لآخر جديد لن يسمح لهن أيضا بالعودة إلى الكويت.

    وكشف أوفيلا في تصريحات خاصة لـ"الأنباء" عن زيارة لجنة لمتابعة وتقييم أوضاع العمالة في الكويت تصل صباح اليوم الجمعة 23 فبراير/شباط 2018 لمدة يومين، حيث ستلتقي أبناء الجالية، نافيا أن يكون جدول أعمال اللجنة يحتوي على أي لقاءات مع مسؤولين كويتيين نظرا لاحتفال الكويت بالأعياد الوطنية.

    وأعلن وكيل وزارة العمل الفلبينية، كيرياكو لاجونزاد أن "الوزارة ستطور تطبيقا للهواتف الذكية يسمح للعمال في الخارج بإبلاغ حكومتهم في حال تعرضهم لسوء المعاملة في أماكن عملهم"، وفقا لما نقلته صحيفة الراي الكويتية.

    وكانت الأزمة اشتعلت بين البلدين بعد أن صعد الرئيس الفلبيني لهجته ضد الكويت طالبا حظر العمالة إليها، وطلب من مواطنيه الخروج منها خلال 72 ساعة، وحجز تذكرة العودة مجانا، بعد جريمة قتل عاملة منزلية من قبل وافدين، واكتشاف جثتها موضوعة في ثلاجة إحدى الشقق، في ما عرف بـ"جثة الفريزر".

    وفي كلمة غاضبة، لوح الرئيس رودريجو دوتيرتي، بصور لعاملات فلبينيات تعرضن لانتهاكات في الكويت، كما عرض صور عاملة عثر على جثتها في مجمد (فريزر) بشقة مهجورة هناك، مناشدا دول الخليج معاملة أبناء بلاده بكرامة.

    وطلبت السلطات الفلبينية من شركات الطيران الخاصة في البلاد إجلاء مواطنيها من الكويت خلال 72 ساعة، بعد اكتشاف جثة عاملة فلبينية في مجمد في أحدث واقعة مما تصفه مانيلا بأنه نمط من إساءة المعاملة لمواطنيها هناك.

    وقال دوتيرتي "سأطلب من (الخطوط الجوية) نقل من يرغب في العودة سواء معه نقود أم لا". وأضاف "لمن يرغبون في الخروج أود أن يخرجوا من هذا البلد (الكويت) خلال 72 ساعة.

    وفي أول رد رسمي على قضية الجثة التي عثر عليها داخل "فريزر" الثلاجة في شقة بمنطقة السالمية، أعلنت الفلبين على لسان وزارة الخارجية أن السفارة الفلبينية في الكويت أرسلت مذكرة شفوية إلى وزارة الخارجية الكويتية، لتأكيد ما إذا كانت الجثة الموجودة لخادمة فلبينية، في حين ذكرت وسائل إعلام فلبينية أن الجثة تعود لخادمة فلبينية تدعى "جوانا دانييلا ديمابيليس".

    لكن رئيس اتحاد مكاتب العمالة المنزلية في الكويت، فاضل أشكناني، قال  في تصريحات إلى صحيفة "الراي" إنه مع بدء سريان القرار الفلبيني بحظر شامل لإرسال العمالة الفيلبينية للكويت، جاء الرد الحاسم من العاملات الفلبينيات اللواتي صممن على العودة لاستئناف أعمالهن في الكويت رغم محاولات السلطات في مطار مانيلا عرقلة عودتهن.

    انظر أيضا:

    رئيس الفلبين يقف في صف الصين ضد أمريكا
    الكويت تدعو رئيس الفلبين لزيارتها وسط خلاف بشأن العمال المغتربين
    بعد أمره بضرب النساء في "أماكن حساسة"...قرار أخطر لرئيس الفلبين
    لقاء مع الكلاب بمناسبة عيد الحب في الفلبين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الفلبين, أخبار الكويت, الجالية الفلبينية في الكويت, الحكومة الكويتية, الحكومة الفلبينية, الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي, الفلبين, الكويت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik