23:32 GMT06 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال رئيس كوريا الجنوبية، مون جيه، إن بلاده وضحايا الحرب يريدون من اليابان أن تتقدم باعتذراها الصادق، وأنه لا يمكن تغطية الانتهاكات اللاإنسانية لحقوق الإنسان خلال الحرب بالقول إنها حسمت.

    وأضاف مون جيه بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ99 لحركة الأول من مارس (آذار) أنه على اليابان النظر بصدق في مخالفاتها الماضية، حسب يونهاب.

    وأشار الرئيس في خطابه إلى أنه على اليابان ألا تقول إن قضية النساء المستعبدات جنسيا تم حلها، أو تسويتها طبقا لاتفاق عام 2015 بين البلدين، والذي وصفه مون جيه بـ"المعيب".

    وتطالب اليابان الرئيس الكوري باحترام اتفاقية 2015 مع الإدارة السابقة عليه، والتي تدفع اليابان بموجبها 9 ملايين دولار إلى كوريا الجنوبية.

    ودعا الرئيس الكوري اليابان لإنهاء سيادتها على جزر دوكدو في شرق كوريا الجنوبية، والتي "احتلتها اليابان في مرحلة الغزو الياباني لكوريا"، حسب مون.

    وظلت قضية "نساء المتعة" تمثل عقبة في العلاقات بين وكوريا الجنوبية واليابان، التي احتلت شبه الجزيرة الكورية من 1910 حتى 1945.

    ويقدر المؤرخون أن ما يقرب من 200 ألف امرأة آسيوية، معظمهن من كوريا الجنوبية، تم تجنيدهن من قبل الجيش الياباني للعمل في بيوت الدعارة.

    انظر أيضا:

    الادعاء يطالب بالسجن 30 عاما لرئيسة كوريا الجنوبية المعزولة
    رئيس كوريا الجنوبية يدعو أمريكا لخفض سقف شروط الحوار مع كوريا الشمالية
    كوريا الجنوبية تأمل في إجراء "حوار بناء" بين كوريا الشمالية وأمريكا
    كوريا الجنوبية تعلن أن بيونغ يانغ مستعدة للتفاوض مع واشنطن
    هل نجحت "أولمبياد السلام" على أرض الواقع في كوريا الجنوبية
    كوريا الجنوبية تعلن إجمالي ما أنفقته على وفد الشمال في الأولمبياد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, رئيس كوريا الجنوبية, عيد الاستقلال, أخبار كوريا, أول صورة, أول فيديو, كوريا الجنوبية, اليابان, كوريا الجنوبية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook