16:41 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قتل ما لا يقل عن 16 من قوات الأمن الأفغانية في هجوم مباغت لمسلحي حركة طالبان الليلة الماضية على حاجزين في ولاية تخار شمال البلاد.

    كابول — سبوتنيك. وقال المتحدث باسم حاكم ولاية تخار سنة الله تيموري وكالة "سبوتنيك" إن "الهجوم أدى لاستشهاد 7 جنود بالجيش الوطني و9 عناصر من قوات الشرطة المحلية بينهم اثنين من القادة هما حسين وغول محمد".

    وأضاف المتحدث "قرابة الساعة 10 مساء (بالتوقيت المحلي) ليلة البارحة شن مسلحو طالبان هجوماً على حواجز أمنية في منطقة پول مؤمن وبعد أربع ساعات من الاشتباكات اقتحموا حاجزاً للشرطة المحلية بعد مقتل قائد المجموعة في الحاجز".

    وتابع المتحدث "بعد سيطرة الإرهابيين على المنطقة حاصروا نقطة تفتيش للجيش الوطني حيث خاض الطرفان معارك عنيفة استمرت لساعات وأدت لمصرع 7 جنود".

    وأكد المسؤول الأفغاني أن عناصر طالبان تكبدوا خسائر جسيمة بالأرواح، لكنه لم يحدد أعداد دقيقة.

    وقد أرسلت السلطات الأمنية تعزيزات عسكرية إلى المنطقة وبدأت تحقيقاً حول العملية.

    وتقع منطقة پول مؤمن حيث اندلعت الاشتباكات بالقرب من سهول "دشت أرتشي" في ولاية قندوز المجاورة حيث تفرض طالبان سيطرتها على مناطق واسعة هناك.

    انظر أيضا:

    بالفيديو: تدمير سيارة "طالبان" بأقوى مدفع
    الرئيس الأفغاني يشير لإمكانية الحوار مع من يرغبون في السلام من طالبان
    الرئيس الأفغاني يطالب باكستان بالتحرك لمواجهة حركة "طالبان"
    الرئيس الأفغاني: سننتقم لأرواح ضحايا هجوم "طالبان" الأخير
    الكلمات الدلالية:
    أخبار, حركة طالبان, أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook