19:15 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قالت زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا مارين لوبان، إنها تريد تغيير اسم حزبها "الجبهة الوطنية" إلى "التجمع الوطني".

    وتسعى لوبان للتخلص من الاسم الحالي للحزب، الذي يربط كثير من الناخبين بينه وبين دعوات العنصرية ومعاداة السامية، إضافة إلى أن الاسم الجديد سيجعل إمكانية تشكيل تحالفات مع أحزاب أخرى أكثر سهولة، بحسب وكالة "رويترز".

    ولفتت لوبان، اليوم الأحد 11 مارس / آذار، أمام أعضاء الحزب الذين تجمعوا في مدينة "ليل" لعقد مؤتمر "لإعادة تأسيس" الحزب، إلى أنها تسعى إلى الوصول إلى الحكم"، مضيفة: "نحن حزب معارض الآن، ويجب ألا نشك في إمكانية وصولنا للسلطة لنصبح حزبا حاكما".

    وحظيت فكرة تغيير اسم الحزب بموافقة أغلبية محدودة من أعضاء الجبهة الوطنية وأيدها 52% حتى أمس السبت، وفقا للأرقام التي أعلنها الحزب، وسوف يجري التصويت مجددا عبر البريد على الاسم الجديد للحزب.

    لكن الزعيم السابق لحزب الجبهة الوطنية جان ماري لوبان، قال في مقابلة مع "رويترز"، الشهر الماضي، أن تغيير اسم الحزب يمثل "انتحارا سياسيا".


    انظر أيضا:

    مارين لوبان: كل الجهاديين الفرنسيين يجب أن يبقوا في العراق وسوريا
    مارين لوبان مهددة بالسجن 3 سنوات بسبب "داعش"
    لوبان قد تتناول طعام الإفطار الرمضاني
    لوبان تحصد 44 بالمئة من أصوات منطقتها وتنتقل للجولة الثانية من الانتخابات
    الكلمات الدلالية:
    اليمين المتطرف, أخبار فرنسا, الانتخابات الفرنسية, الجبهة الوطنية الفرنسية, مارين لوبان, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook