07:48 26 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    مقر أبل الجديد

    "أبل" تدخل على خط التوتر الاقتصادي بين أمريكا والصين

    © REUTERS / NOAH BERGER
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    دخلت شركة "أبل" الأمريكية على خط التوتر الاقتصادي الناشئ بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين.

    وطالب تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة "أبل"، اليوم السبت 24 مارس/آذار، أن يسود الهدوء "على أعلى المستويات"، وسط اشتداد التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، وفقا لما نقلته وكالة "رويترز".

    وجاءت تصريحات كوك خلال حديثه للصحفيين، على هامش منتدى التنمية الصيني السنوي في العاصمة بكين.

    وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن عن إجراءات جديدة لفرض قيود تجارية على الصين.

    وطلب ترامب من الممثل التجاري للولايات المتحدة، في فترة مدتها 15 يوما، تقديم قائمة بالسلع الصينية التي تشملها زيادة القيمة الضريبية والبدء بتقديم دعوى ضد الصين في منظمة التجارة العالمية، بشأن انتهاكات مزعومة في مجال الترخيص.

    وأشار ترامب إلى أن الضرر المحتمل، الذي يمكن أن تواجهه الصين، من إدخال رسوم على استيراد المنتجات إلى الولايات المتحدة، يمكن أن يصل إلى 60 مليار دولار.

    من جانبها، توعدت الصين بفرض قائمة رسوم جمركية على منتجات أمريكية للرد على القرارات الأمريكية، فيما أعلن نائب رئيس مجلس الدولة الصيني، ليو خه، خلال محادثة هاتفية مع وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن مينوشين، عن استعداد بكين للدفاع عن مصالحها التجارية المهددة من قبل واشنطن.

     

    انظر أيضا:

    الصين تعتبر عملية البحرية الأمريكية في بحر الصين الجنوبي استفزازا
    أمريكا تتهم الصين بانتهاك حقوق الملكية الفكرية
    الجيش الأمريكي يتحدى الصين بإجراء عسكري في أستراليا
    الصين تعلن إجراء مناورات عسكرية في بحر الصين الجنوبي قريبا
    الصين تلوح بقائمة رسوم محتملة على المنتجات الأمريكية
    ترامب يتخذ إجراء جديدا لفرض قيود تجارية على الصين
    البيت الأبيض: أمريكا ترفع دعوى ضد الصين أمام منظمة التجارة العالمية
    بالفيديو... الصين تعرض لأول مرة دبابة من دون سائق
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اقتصاد, أخبار الصين, أخبار أمريكا, علاقات اقتصادية, توتر في العلاقات, وزارة الخزانة الأمريكية, الحكومة الصينية, البيت الأبيض, تيم كوك, دونالد ترامب, أبل, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik