10:34 27 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    عملية احتجاز الرهائن في بلدة تريب جنوبي فرنسا، 23 مارس/آذار 2018

    بعد هجوم كاركسون... اجتماع لمجلس الدفاع والأمن الفرنسي

    © REUTERS /
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    رأس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم السبت 24 مارس/ آذار، اجتماع أمنيا مغلقا في قصر الإليزيه لمجلس الدفاع والأمن.

    ويأتي الاجتماع عقب الهجوم الذي وقع في مدينة كاركسون بجنوبي فرنسا، وأودى بحياة 4 أشخاص، حسب فرانس 24.

    وكان ماكرون أكد للفرنسيين "عزمه على المضي قدما في مكافحة الإرهاب".

    وأعلن وزير الداخلية الفرنسي، أن الهجوم أدى إلى مقتل 3 أشخاص عقب احتجاز رهائن في متجر بمنطقة تريب جنوبي البلاد، إضافة إلى مقتل منفذ الهجوم، بحسب وكالة "رويترز".

    وذكر تلفزيون "بي إف إم" نقلا عن مصدر لم يذكر اسمه أن محتجز الرهائن في جنوب فرنسا، طلب الإفراج عن صلاح عبد السلام المهاجم المشتبه به في هجمات باريس التي نفذت في نوفمبر/ تشرين الثاني 2015.

    انظر أيضا:

    أردوغان يبلغ ماكرون انزعاجه من "المزاعم حول عفرين"
    ماكرون: المخابرات الفرنسية تدرس صحة تبني "داعش" للعملية الإرهابية
    ماكرون: واقعة احتجاز الرهائن "عمل إرهابي" والشرطة تؤمن المناطق المحيطة
    إضراب بقطاع النقل يشل فرنسا في مواجهة لخطط ماكرون
    هذا ما بحثه ماكرون مع الرئيس الصيني هاتفيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, أخبا العالم, أخبار, أخبار فرنسا, أسلحة, اجتماع أمني, لقاء رئاسي, اجتماع مغلق, الإليزيه, الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون, رهائن, ماكرون, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik