15:15 23 مايو/ أيار 2018
مباشر
    الشرطة الفرنسية

    فرنسا تحقق في جريمة قتل قد يكون دافعها معاداة السامية

    © Sputnik . Irina Kalashnikova
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلن مصدر قضائي، أن الشرطة الفرنسية تحقق فيما إذا كانت معاداة السامية هي الدافع وراء جريمة قتل امرأة عجوز يهودية طعنا وحرقا في شقتها في باريس الأسبوع الماضي.

     جرى العثور على ميريل نول صاحبة الـ85 عاما، وهي من الناجيات من المحارق النازية، ميتة يوم الجمعة داخل أطلال شقتها المتفحمة والتي تشتبه الشرطة في أن النار أضرمت فيها بعد تعرض المرأة لاعتداء، وفقا لوكالة "رويترز".

    واعتقلت السلطات شخصين مشتبه بهما، لكن لم توجه لهما اتهامات حتى الآن.

    وقال المصدر إن التحقيق الذي يقوده مكتب الإدعاء في باريس يسعى لتحديد إن كان دافع القتل "التزاما حقيقيا أو مفترضا بالدين".

    ووصف كبير حاخامين فرنسا قتل نول بأنه "مرعب"، داعيا قادة يهود إلى مسيرة إحياء لذكراها.

    وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، الذي يزور إسرائيل إن إرجاع وفاة نول إلى معاداة السامية نظرية منطقية.

    وأضاف بينما كان واقفا بجوار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعد أن زار متحف ياد فاشيم لتخليد ذكرى ضحايا المحرقة "يذكرنا هذا بالجانب الجوهري والدائم لهذه المعركة ضد معاداة السامية".

    انظر أيضا:

    فرنسا: النقابات تدعو المتقاعدين للمظاهرات الاحتجاجية
    إستونيا: إرسال جنودنا إلى مالي يعزز التعاون العسكري مع فرنسا
    محتجز الرهائن في فرنسا طلب الإفراج عن المشتبه به في هجمات باريس 2015
    اعتقال سيدة على صلة بهجوم فرنسا
    الكلمات الدلالية:
    يهود, معادة السامية, فرنسا, باريس, الشرطة الفرنسية, قتل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik