12:31 18 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    لوكسمبورغ

    لوكسمبورغ تستدعي سفيرها لدى روسيا

    © AP Photo / Geert Vanden Wijngaert
    العالم
    انسخ الرابط
    توتر العلاقات الدبلوماسية بين موسكو ومدن الغرب (2) (68)
    0 03

    أعلنت وكالة بلومبرغ، اليوم الأربعاء، أن دولة لوكسمبورغ قامت باستدعاء سفيرها في روسيا، وذلك لإجراء مشاورات خاصة بشأن قضية سكريبال.

    وقال وزير الخارجية لدولة لوكسمبورغ، يوم أمس الثلاثاء، إن بلاده لا تنوي طرد الدبلوماسيين الروس بسبب قضية "سكريبال".

    وأعلنت 23 دولة، بينها بريطانيا، والولايات المتحدة وكندا، و16 دولة من الاتحاد الأوروبي، يوم الاثنين، عن طرد عدد من الدبلوماسيين الروس من أراضيها، وعلى وجه الخصوص، أعلنت السلطات الأميركية أنها ستطرد 48 دبلوماسيا روسيا و 12 موظفا من البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة، فضلا عن إغلاق القنصلية العامة الروسية في سياتل. وذلك على خلفية تسمم العقيد السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية سيرغي سكريبال في بريطانيا.

    يذكر أن الشرطة البريطانية عثرت على الضابط السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية، سيرغي سكريبال، الذي عمل لصالح الاستخبارات البريطانية وابنته يوليا، مغما عليهما عند مركز تجاري في مدينة سالزبوري البريطانية في الـ 4 من آذار/مارس الجاري.

    ويوجه الجانب البريطاني الاتهامات إلى روسيا بتورطها في تسميم سكريبال وابنته، بمادة مشلّة للأعصاب "آ-234" التي يعتبرونها مماثلة لمادة تحت اسم "نوفيتشوك".

    من جانبها، نفت روسيا مرارا وتكرارا علاقتها بهذا الحادث، معللة السبب بأنها تخلصت من كل أسلحتها الكيميائية

    الموضوع:
    توتر العلاقات الدبلوماسية بين موسكو ومدن الغرب (2) (68)

    انظر أيضا:

    ثلاث دول أوروبية تستدعي السفراء الروس لديها
    الخارجية البولندية تستدعي السفير الروسي
    على خلفية قضية سكريبال... السويد تستدعي السفير الروسي
    الخارجية الروسية تستدعي السفير البريطاني في موسكو
    روسيا تستدعي السفير البريطاني في موسكو... والسفارة ترد
    شاهد... طفلة موهوبة تستدعي الأبقار بعزفها للموسيقى
    الخارجية الإيرانية تستدعي السفير البريطاني في طهران
    الخالدي: مخاوف إيران وروسيا وتركيا المشتركة تستدعي علاقة آنية بينهم
    تركيا تستدعي القائم بالأعمال الهولندي بسبب قضية الأرمن
    الكلمات الدلالية:
    لوكسمبورغ, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik