11:49 20 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    ملالا الباكستانية

    بعد غياب 6 سنوات... مالالا يوسفزي تعود إلى بلادها

    © AP Photo / Jessica Rinaldi
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أظهرت لقطات تلفزيونية أن ملالا يوسفزي الباكستانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام عادت إلى بلدها، اليوم الخميس 29 مارس/آذار، بعد ست سنوات من إطلاق مسلحين من حركة طالبان النار عليها بسبب تأييدها لتعليم الفتيات.

    وعرضت قناة جيو التلفزيونية الباكستانية لقطات لملاله في مطار إسلام أباد الدولي وهي تسير متجهة صوب سيارة يرافقها موكب أمني، حسبما ذكرت رويترز.

    يذكر أن مالالا يوسفزاي تعد الفتاة التي ألهمت العالم ووقفت بوجه رصاص أعتى الجماعات المسلحة، لأجل التعليم وحصول الفتيات على حقوقهن، وكانت قد أهدت نسخة من كتابها لمكتبة الموصل التي تحول إرثها الثمين إلى رماد عن محرقة دبها تنظيم "داعش".

    وأجرت يوسفزي أول زيارة لها، إلى أربيل بإقليم كردستان العراق، في يوليو/ تموز من العام الماضي، وكانت نساء من الموصل، بانتظار مالالا الحائزة على جائزة نوبل للسلام المدافعة عن حرية التعليم في بلادها باكستان.

    يذكر أن مالالا  من مواليد 12 يوليو/تموز 1997، من منطقة وادي سوات في باكستان، وتعد أصغر حائزة على جائزة نوبل للسلام عام 2014، بعد وقوفها بوجه مسلحين من طالبان هاجموها وأصابوها بجرح بليغ في وجهها، لكنها نجت منهم بأعجوبة بالغة لتواصل مسيرتها لأجل أن تأخذ الفتيات في بلادها والعالم حقوقهن في التعليم.

     

    انظر أيضا:

    مقتل 7 وإصابة 24 آخرين في انفجار قنبلة شرقي باكستان
    بالفيديو... رئيس وزراء باكستان السابق يتعرض لاعتداء بالحذاء
    موقع بريطاني: لماذا ترسل باكستان 1000 جندي إلى السعودية
    كيف تتجنب باكستان وإسرائيل مواجهة نووية
    باكستان ترسل قوات عسكرية إلى السعودية
    الهند تهدد باكستان: ستدفعون ثمن الهجوم على معسكرات جيشنا في كشمير
    الرئيس الأفغاني يطالب باكستان بالتحرك لمواجهة حركة "طالبان"
    سفير: أنباء تسلل "داعش" إلى باكستان بعد مغادرته سوريا والعراق غير صحيحة
    الكلمات الدلالية:
    تعليم فتيات, إصابة, جائزة نوبل, عودة للوطن, حركة طالبان, مالالا يوسفزي, باكستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik