15:06 GMT03 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، إنه يعتزم استخدام القوات العسكرية الأمريكية لحماية حدود البلاد الجنوبية مع المكسيك، إلى حين إقامة سياج حدودي ووجود "أمن مناسب".

    وأضاف ترامب للصحفيين في البيت الأبيض: "سوف ننجز الأمور عسكريا"، وفقا لوكالة "رويترز".

    وتابع أنه بحث الفكرة مع وزير الدفاع جيمس ماتيس.

    ويقول مسؤولو إدارة ترامب، إنهم يعكفون على صياغة حزمة تشريعية جديدة، تهدف إلى إغلاق "ثغرات" الهجرة، في أعقاب دعوات ترامب إلى المشرعين الجمهوريين، بالقيام فورا بتمرير مشروع قانون الحدود.

    ومن بين تغريداته الكثيرة، الاثنين 2 نيسان/ أبريل الجاري، كتب ترامب: دولا عديدة مثل هندوراس والمكسيك، والتي تتعامل الولايات المتحدة معها بسخاء شديد، ترسل العديد من الناس إلى بلدنا، بالاعتماد على سياسات الهجرة الضعيفة الخاصة بنا.

    وسلّط دونالد ترامب غضبه على الهجرة، منذ أن أدرك أن مشروع قانون الإنفاق الرئيسي، والذي وقّعه في شهر ماضي مارس، بالكاد يمول الجدار الحدودي "الكبير والجميل"، الذي وعد به مؤيديه.

    وكان ترامب أكد أن المكسيك ستدفع تكاليف بناء الجدار، ولكن بالنتيجة الجانب الأمريكي هو من يدفع وحده جميع التكاليف، فقد تم تخصيص مليار ونصف، حسبما جاء على موقع الكونغرس الأمريكي.

    وبرر ترامب إصراره على بناء الجدارعلى الحدود مع المكسيك أمام البنتاغون، بأنه مسألة أمن قومي، ومن واجب البنتاغون أن يدفع.

    انظر أيضا:

    ترامب: لا اتفاق بشأن برنامج "الحالمين" بعد اليوم
    ترامب ينشر صور عملية بناء الجدار الحدودي الفاصل بين أمريكا والمكسيك
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, المكسيك, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, الجيش الأمريكي, جدار حدودي, هجرة غير شرعية, هجرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook