09:01 14 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    مجلس الأمن

    اجتماع متوقع لمجلس الأمن غدا لمناقشة ادعاءات الهجوم الكيميائي في دوما

    © REUTERS / BRENDAN MCDERMID
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01

    أعلنت البعثة البريطانية إلى الأمم المتحدة، اليوم الأحد، أن اجتماعا يتوقع أن يعقد، غدا الإثنين، بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لمناقشة التقارير حول وقوع هجوم كيميائي في بلدة دوما بمحافظة ريف دمشق السورية.

    موسكو — سبوتنيك. وقالت البعثة عبر حسابها على (تويتر)، إن "المملكة المتحدة، وفرنسا، والولايات المتحدة، وبولندا، وهولندا، والسويد، والكويت، وبيرو، وساحل العاج دعوا لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي لمناقشة التقارير حول وقوع هجمات لاستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا".

    وتابع البيان أنه "من المنتظر عقد الاجتماع يوم الاثنين".

    وجرى تداول تقارير مصورة خلال الأيام القليلة الماضية تظهر قتلى من المدنيين السوريين زعم أنهم قضوا في هجمات بأسلحة كيميائية للقوات السورية في بلدة دوما.

    هذا وكانت الحكومة السورية قد دحضت مراراً تهم استخدام الأسلحة الكيماوية وحملت المسؤولية على المسلحين. ورفضت روسيا أيضا الاتهامات، وأعلنت أنها تؤيد التحقيق في جميع الحوادث ومعاقبة مرتكبيها.

    وتقول دمشق إنها دمرت مخزونها من الأسلحة الكيميائية بشكل كامل.

    وتعاني سوريا، منذ آذار/مارس 2011، من نزاع مسلح تقوم خلاله القوات الحكومية بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات مسلحة مختلفة، أبرزها تطرفا تنظيما "داعش" و"جبهة النصرة" (المحظوران في روسيا)، واللذان تصنفهما الأمم المتّحدة ضمن قائمة الحركات الإرهابية. وأدى النزاع لنزوح الملايين داخل سوريا وخارجها.

    وتبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع، يوم 24 شباط/فبراير الماضي، القرار 2401، والذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العدائية لمدة 30 يوما في جميع أنحاء سوريا لتمكين الجهات المعنية والمنظمات الدولية من تقديم المساعدات الإنسانية للسكان المحاصرين في جميع المناطق. واستثنى القرار تنظيمات "داعش" و"جبهة النصرة" وغيرهم من الأفراد والتنظيمات المرتبطة بهذه الهياكل الإرهابية.

    الكلمات الدلالية:
    اجتماع مجلس الأمن لمناقشة هجوم دوما, هجوم دوما الكيميائي, مجلس الأمن, دوما, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik