15:53 15 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    طائرة رافال

    باريس لا تملك ردا قويا

    © Alice Bruderer
    العالم
    انسخ الرابط
    332

    أعلنت فرنسا أنها ترفض "ردا ناعما" على استخدام أسلحة كيميائية في سوريا ولهذا فإنها لا تستبعد شن غارة جوية على سوريا.

    وذكرت تقارير إعلامية أن باريس أبدت الاستعداد للانضمام إلى التحالف الأمريكي الذي يستغل مزاعم استخدام سوريا للأسلحة الكيميائية لتوجيه الضربة العسكرية لها.

    والأغلب ظنا أن ما أعلنته باريس لا يعدو كونه تهويشا. وذلك لأن فرنسا لا تملك اليوم ما يمكّنها من المساهمة في أي رد قوي.

    ويشار إلى أن طائرات سلاح الجو الفرنسي لا تستطيع اليوم أن تطير إلى سوريا لانشغالها في مهام أخرى منها مشاركة 15 طائرة من طائرات سلاح الجو الفرنسي في مناورات عسكرية تستضيفها هولندا، ووجود 8 طائرات في تشاد ووجود 16 طائرة من طائرات سلاح الجو الفرنسي في الولايات المتحدة الأمريكية. وتتواجد 6 مقاتلات فرنسية في دولة الإمارات العربية المتحدة ولكن يتعين عليها أن تطير إلى أستراليا… ومن هنا فإن فرنسا لا تملك سوى فرقاطة FREMM وصواريخها الـ10 للمشاركة في ضربة افتراضية يستهدف سوريا.

    انظر أيضا:

    صحيفة: ماكرون يتسلم خطط ضرب سوريا ومقاتلات "رافال" تنتظر إشارة
    البيت الأبيض: ترامب وماكرون يناقشان الرد على الهجوم الكيميائي في سوريا
    مستشارة الأسد: محور روسيا الصين سوريا إيران و"حزب الله" لن يترك الأمور كما تريدها واشنطن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فرنسا, طائرات, رد, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik