19:07 15 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    حطام الطائرة الروسية سوخوي-25 في إدلب

    فرنسا تحذر من كارثة إنسانية في إدلب السورية

    © REUTERS / Social Media
    العالم
    انسخ الرابط
    0 03

    حذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، اليوم الأحد 15 أبريل/نيسان، من وقوع كارثة إنسانية في مدينة إدلب السورية.

    ونقلت رويترز عن لو دريان قوله بأن عدد سكان إدلب يبلغ حاليا نحو مليوني نسمة من بينهم مئات الآلاف من السوريين الذين تم إجلاؤهم من مدن كانت قوات المعارضة تسيطر عليها واستعادتها الحكومة السورية.

    وقال لو دريان في مقابلة مع صحيفة "لو جورنال دو ديمانش" الفرنسية الأسبوعية:

    هناك خطر حدوث كارثة إنسانية جديدة، يجب تقرير مصير إدلب من خلال عملية سياسية تتضمن نزع سلاح الميليشيات.

    وتابع لو دريان: "إن فرنسا ستتابع عن كثب الوضع في شمال شرق سوريا الذي تم تحريره من تنظيم "داعش" بمساعدة فرنسية، وأضاف "دعونا لا ننسى أن عدونا الأساسي مازال "داعش" بالإضافة إلى الجماعات الإرهابية الأخرى التي تقوم حاليا بتجميع نفسها من جديد في شرق البلاد".

    وقال لو دريان أيضا "إن روسيا تنكر الواقع في سوريا وإنه لا يمكن تبرير حمايتها للرئيس بشار الأسد"، وقال إن آليات التحقق التي تستخدمها الأمم المتحدة بالفعل ألقت المسؤولية على الحكومة السورية في ذلك الوقت.

    وقال "تصويت الروس ضد تجديد هذه الآلية الخريف الماضي ليس أمرا مستغربا"، وأضاف أنه عندما اقترحت فرنسا الأسبوع الماضي تطبيق آلية مماثلة استخدمت روسيا الفيتو ضد ذلك.

     

    انظر أيضا:

    انفجار في إدلب شمالي سوريا يوقع عشرات القتلى والجرحى
    هيئة الأركان التركية تعلن إنشاء نقطة المراقبة التاسعة في إدلب
    مسلحو إدلب يطالبون بـ"نقاط مراقبة" تركية لحمايتهم
    حزام من الدبابات التركية حول إدلب "ولا حافلات هناك لأحد"
    مصدر أمني: خروج 1000 مسلح من "فيلق الرحمن" مع عائلاتهم من دوما إلى إدلب
    معلومات أولية عن قرب التوصل لاتفاق على خروج "جيش الإسلام" من دوما إلى إدلب
    الدفاع الروسية: مغادرة 5290 مسلحا وعائلاتهم من الغوطة الشرقية إلى إدلب
    الكلمات الدلالية:
    فيتو, كارثة إنسانية, الأمم المتحدة, داعش, الخارجية الفرنسية, جان إيف لو دريان, فرنسا, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik