19:01 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن حزب السعادة التركي إسلامي، أمس الثلاثاء 1 مايو/أيار، إعتزامه طرح مرشح في الانتخابات الرئاسية المبكرة المقررة يوم 24 يونيو حزيران المقبل.

    وأفاد حزب السعادة، الذي لم يفز من قبل بنسبة أصوات كافية لدخول البرلمان منذ تأسيسه في عام 2001، إنه رشح رئيسه تمل قره ملا أوغلو لخوض الانتخابات الرئاسية، بحسب رويترز.

    يشار إلى أن حزب السعادة، رغم صغره، فقد أصبح حليفا غير متوقع للمعارضة العلمانية في الانتخابات المقبلة بعد رفضه دعوات من حزب العدالة والتنمية الحاكم للانضمام لتحالف انتخابي أبرمه الحزب الحاكم مع حزب الحركة القومية أصغر أحزاب البرلمان.

    وقال مراد جيزيجي رئيس مؤسسة جيزيجي لاستطلاعات الرأي:

    ينظر لحزب السعادة باعتباره الحزب الوحيد بين المعارضة الذي يستطيع الوصول إلى الناخبين المحافظين والمتدينين.

    وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد دعا، يوم الثلاثاء 24 أبريل / نيسان، زعيم المعارضة كمال كليجدار أوغلو، إلى الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

    ويتولى كليجدار أوغلو، زعامة حزب "الشعب الجمهوري"، الذي يعد أكبر أحزاب المعارضة التركية، ومن المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية في تركيا في 24 يونيو / حزيران، المقبل.

    وقال أردوغان، خلال اجتماع الكتلة البرلمانيةلحزبه "العدالة والتنمية" الحاكم، في أنقرة: "أدعو زعيم المعارضة كمال كليجدار أوغلو إلى الترشح في الانتخابات المقبلة"، مضيفا: "لماذا تبحث عن مرشح في مكان آخر، رشح نفسك".

     

    انظر أيضا:

    قوات برية وجوية وبحرية سعودية تدخل أراضي تركيا (صور)
    جاويش أوغلو: وحدات حماية الشعب في منبج تهدد تركيا ووحدة الأراضي السورية
    وزير خارجية تركيا: أي حل عسكري في سوريا غير قانوني وغير مستدام
    جاويش أوغلو: تركيا لن تقبل لغة العقوبات في مسألة استيراد منظومات "إس-400" الروسية
    جاويش أوغلو: تركيا ستتحرك مع أمريكا في منبج السورية
    مشروع قانون أمريكي لمنع حصول تركيا على مقاتلات إف-35
    تركيا تبحث إنتاج صواريخ "إس - 400" محليا
    الناتو يتطلع لحصول تركيا على نظام الدفاع الصاروخي من دول الحلف
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, كمال كليجدار, الحكومة التركية, حزب السعادة التركي, الانتخابات الرئاسية التركية, حزب إسلامي, رجب طيب أردوغان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook