06:38 GMT29 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت رئيسة مجلس الأمن الدولي لهذا الشهر، مندوبة بولندا الدائمة لدى الأمم المتحدة، جوانا فرونيتسكايا، اليوم الاثنين، 7 مايو/ أيار أنه يمكن النظر في تقرير خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن الحادث الكيميائي المزعوم في مدينة دوما السورية، في غضون أسبوعين.

    الأمم المتحدة — سبوتنيك . وقالت فرونيتسكايا للصحفيين: "أنهت بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية معايناتها لمكان الحادث، والآن نحن ننتظر التقرير حول ذلك، في غضون أسبوعين".

    ويذكر أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، قد أكدت الأسبوع الماضي، بأن خبراءها أنهوا عملهم في مدينة دوما، وأخذوا العينات المطلوبة وأرسلوها إلى المختبر، وأن تحليل العينات يستغرق ما لا يقل عن 3 إلى 4 أسابيع.

    وأوضحت المنظمة بأنها لا تستطيع الإبلاغ بشكل محدد، عن توقيت تحضير التقرير الذي يتضمن نتائج التحليل المتعلقة بحادث دوما المزعوم.

    وكانت الولايات المتحدة وعدد من الدول الأوروبية قد اتهمت دمشق في استخدام السلاح الكيميائي ضد المدنيين في مدينة دوما السورية، ونفت السلطات السورية ضلوعها بذلك، فيما اعتبرت موسكو ذلك ذريعة مختلقة لتوجيه ضربات صاروخية من قبل الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين ضد سوريا، وفي مصلحة الفصائل المتشددة.

    ونفت السلطات السورية بشكل قاطع ضلوعها بحادث دوما الكيميائي المزعوم، فيما اعتبرته موسكو ذريعة مختلقة لتهيئة الظروف من أجل توجيه ضربة عسكرية من قبل الغرب ضد سوريا.

     

    انظر أيضا:

    منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تنهي زيارتها إلى دوما وتأخذ عينات
    مركز المصالحة: إزالة الألغام من دوما السورية يستغرق 3 أشهر
    رفع العلم السوري في ساحة دوما وقريبا سيطرة الدولة 100 بالمئة على ريف دمشق
    الغرب لا يحتاج حتى لشهادات سكان مدينة دوما
    هل ستؤثر إفادات الشهود على الكيميائي المزعوم في دوما على سياسة الغرب
    تساؤلات حول إخفاء شهادات أبطال مسرحية "الهجوم الكيميائي" على دوما
    شولغين: خبراء "حظر الكيميائي" يستجوبون 6 من شهود حادث دوما
    في لاهاي...طبيب من دوما: وصلتنا حالات اختناق نتيجة الغبار والأعراض لم تكن عصبية أو جلدية
    الكلمات الدلالية:
    مزاعم استخدام الكيميائي في سوريا, الأمم المتحدة, نيويورك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook