19:31 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن نيته الانسحاب من الاتفاقية النووية الإيرانية في البيت الأبيض في البيت الأبيض بواشنطن, 8 مايو/أيار 2018

    متخصص في الشأن الآسيوي: ترامب يستهدف كوريا الشمالية بالتشدد في موقفه من الاتفاق النووي الإيراني

    © REUTERS / JONATHAN ERNST
    العالم
    انسخ الرابط
    انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني (72)
    0 0 0

    قال المتخصص في الشأن الآسيوي، الدكتور وائل عواد، إن ما فعلته الولايات المتحدة بانسحابها من الاتفاق النووي مع إيران هو انتهاك للقانون الدولي أكثر من كونه موقفا أمريكيا.

    وأوضح عواد أن قرار الانسحاب من الاتفاق لم يكن بين دولتين وإنما كان من خلال اتفاق تم بين خمسة دول أعضاء في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا ووافق عليه مجلس الأمن بأعضائه الـ15.

    وأشار عواد إلى أن لقرار دولي والانسحاب منه دليل على التخبط في السياسة الأمريكية ورغبتها في فتح مزيد من مناطق النزاع والحروب.

    وأضاف "عندما نتحدث عن كوريا الشمالية في هذه المرحلة، هو تأكيد على أن الولايات المتحدة فقدت مصداقيتها، وإذا كانت تحاول أن تتوصل لأي اتفاق لحل الأزمة في كوريا الشمالية فهي قد تتنصل من هذه الاتفاقيات حال تغيرت الإدارة الأمريكية، لذلك على الولايات المتحدة أن تثبت مصداقيتها من خلال تطبيق واحترام القوانين والالتزام بالاتفاقيات التي تم التوقيع عليها".

    وشدد عواد على أن الرئيس الأمريكي أراد التشديد في موقفه من خلال الطاقم الموجود حوله والذي ينادي بالحرب واتخاذ الإجراءات الصارمة والذين يريدون الحرب مع إيران، والتصعيد والتضييق على كوريا الشمالية من ناحية ثانية.

    وأشار عواد لبرنامج ملفات ساخنة عبر أثير راديو "سبوتنيك"، أن كوريا الشمالية تدرك تماما  الموقف الأمريكي المتشدد، ولذلك ذهب الزعيم الكوري الشمالي إلى نظيره الصيني للمرة الثانية لاتخاذ الموقف الرسمي من المباحثات المقبلة والنتائج التي قد تثمر عنها الاجتماعات والمباحثات مع الرئيس الأمريكي.

    وأكد عواد على أن الضمانات في هذه المباحثات بين الجانبين ستكون من خلال وضع آلية للمباحثات بين فريقي البلدين بضمانات من المجتمع الدولي ومجلس الأمن، بالإضافة إلى الدول الحليفة لكوريا الشمالية وخصوصا روسيا والصين وحتى كوريا الجنوبية.

    وأوضح عواد أن معظم القرارات التي أصدرها الرئيس الأمريكي هي معاداة للرئيس السابق باراك أوباما ومعارضة له، حتى القرارات الداخلية.

    وأتم وائل عواد "ترامب يتخبط سياسيا، ومن ناحية أخرى هو يعمل على إرضاء اللوبي الإسرائيلي في أمريكا بعد وعوده الانتخابية".

    الموضوع:
    انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني (72)

    انظر أيضا:

    ترامب يهدد إيران: "سوف تتفاوض" وإلا "سيحدث شيء ما"
    الأسد يرد على وصف ترامب له بـ"تعابير غير لائقة"
    العراق يحذر من حروب إثر قرار ترامب من الاتفاق النووي الإيراني
    الكلمات الدلالية:
    إيران, ترامب, الاتفاق النووي, كوريا الشمالية, كوريا الجنوبية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik