17:03 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن السفير الروسي لدى لاتفيا، يفغيني لوكيانوف، أن الهجوم على سفارة لاتفيا في موسكو تم تنظيمه لإلحاق الضرر بالعلاقات بين البلدين، مشيرا إلى أن من قاموا به ينتمون إلى حزب محظور في روسيا.

    ريغا — سبوتنيك. جاء ذلك عقب محادثات لوكيانوف مع وزير الدولة للشؤون الخارجية في لاتفيا أندريه بيلديغوفيتش، اليوم الخميس 10 مايو/ أيار.

    وأضاف لوكيانوف: "تتطابق وجهات النظر بشكل كامل مع رأي وزير خارجية لاتفيا، وأنا أتفق مع الوزير، باعتبار الحادث استفزازي، إضافة إلى أن من قاموا به نشطاء يمثلون "الحزب القومي البلشفي" المحظور في روسيا، وهو حزب سياسي متطرف يعمل بشكل غير قانوني، ومن البديهي أن مثل هذا السلوك السيئ هو أمر غير هادف".

    وأعلن وزير خارجية لاتفيا إدغار رينكفيتش، في وقت سابق، حدوث هجوم على مبنى سفارة البلاد في موسكو. 

    وكان حزب "روسيا الأخرى" غير المسجل في روسيا قد ذكر في وقت سابق أن أعضائه ألقوا قنابل دخانية على السفارة اللاتفية في موسكو، مشيرا إلى أنهم احتجوا على اعتقال المدافع عن حقوق الإنسان، فلاديمير ليندرمان، في لاتفيا، الذي دعا إلى إعادة تعليم اللغة الروسية في المدارس.

    واستدعى وزير الدولة للشؤون الخارجية في لاتفيا أندريه بيلديغوفيتش، اليوم الخميس، السفير الروسي لدى بلاده، للتعبير عن إدانته القاطعة للهجوم على السفارة اللاتفية في موسكو.

    انظر أيضا:

    لاتفيا تتأثر سلباً بالعقوبات الاقتصادية المفروضة على روسيا
    لاتفيا تطرد موظفة "روسيا سيغودنيا"
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, لاتفيا, احتجاز صحفيين, أخبار روسيا, أخبار لاتفيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook