08:43 GMT11 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    اعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الاثنين، أن مطالبة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، من السلطات الإيرانية بإجراء تغييرات شاملة في سياسته الخارجية والنووية، محاولة لصرف الانتباه عن انتهاك واشنطن للاتفاق النووي.

    طهران — سبوتنيك. وقال بيان لوزارة الخارجية "ترفض إيران كل المزاعم والأكاذيب في هذه الاستراتيجية الجديدة المزعومة وتندد تدخل وزير الخارجية الأمريكي في شؤونها الداخلية وبالتهديدات غير المشروعة ضد دولة عضو في الأمم المتحدة".

    واتهم البيان الولايات المتحدة بالوقوف وراء كل المشاكل في المنطقة قائلا "إن أمريكا وراء كل مصائب منطقتنا من سوريا للعراق لليمن لفلسطين وأفغانستان…إن أمريكا التي تتحد مع حكومات ديكتاتورية قادمة من القرون الوسطى ليس لها الحق أن تحدد لإيران سياستها في المنطقة".

    وأعلن بومبيو، اليوم الاثنين، في كلمة متلفزة، عن سياسة الولايات المتحدة لمواجهة إيران، إلى جانب الخطوط العريضة للسياسة الخارجية الأمريكية تجاه الاتفاق النووي مع طهران.

    وقال الوزير الأمريكي، إن "الاستراتيجية الأمريكية الجديدة تتكون من 7 محاور للتعامل مع إيران"، مؤكدا أن "الضغط الاقتصادي هو الجانب الأبرز من الاستراتيجية الجديدة تجاه إيران، ومشددا على أن إيران ستتعرض للعقوبات الأكثر قسوة في التاريخ إذا واصلت سياساتها".

    وأضاف: "العقوبات على إيران تنتهي فورا بمجرد تنفيذ ما هو مطلوب منها"، مشددا على أن هناك 12 مطلبا أمريكيا من إيران أبرزها وقف دعم الإرهاب والانسحاب من سوريا.

    انظر أيضا:

    مسؤول إيراني: تصريحات بومبيو تثبت أن أمريكا تسعى لتغيير النظام في إيران
    محلل لبناني: عقوبات "حزب الله" لا تنفصل عن أزمة إيران وقصف سوريا لإسرائيل
    قاسمي: ما يشاع أن "سائرون" تحاول إخراج إيران من العراق أمر غير صحيح
    إيران: أوروبا تحاول إنقاذ الاتفاق النووي ونأمل أن تتحقق وعودها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إيران, الاتفاق النووي الإيراني, توتر, وزارة الخارجية الإيرانية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook