08:51 21 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    عربات تنقل اليورانيوم

    خبير: زيادة قدرات تخصيب اليورانيوم الإيراني "رد طبيعي" على أمريكا

    © AP Photo / Dmitry Lovetsky
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال الدكتور محمد نور الدين، الأكاديمي المتخصص في الشأن الإيراني، إن إعلان إيران عن زيادة قدرة مفاعلاتها على تخصيب اليورانيوم، أمر لم يكن مفاجئا، فقد هددت به إيران حال انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي.

    وأضاف نور الدين، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء 5 يونيو/ حزيران 2018، أن هذه الخطوة من شأنها أن تدعم أي أنشطة نووية، سواء كانت سلمية أو غير سلمية، تسعى إليها إيران، خاصة أنها كانت التزمت بشكل كامل بالاتفاق النووي، لولا انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق في مايو / أيار الماضي.

    ولفت الخبير في الشؤون الإيرانية، إلى أن الدولة الإيرانية تدرك أهمية خلق حالة من الجدل ضد الولايات المتحدة الأمريكية، التي نقضت الاتفاق النووي، وتسعى — من خلال حث دول أخرى على الانسحاب منه — إلى هدمه بشكل كامل، لذلك كانت هناك ضرورة لتصدير فكرة إمكانية العودة إلى المربع صفر.

    واعتبر الأكاديمي المصري، المختص بالشأن الإيراني، أن هذا الإعلان هو بمثابة رد فعل طبيعي ومنطقي على إعلان الولايات المتحدة الأمريكية فرض حزمة جديدة من العقوبات على إيران، سوف يتم بدئها تدريجيا وتصل لحد التطبيق الكامل خلال أشهر قليلة، ومن المتوقع أن يكون هناك رد فعل أكثر قوة.

    وأوضح الدكتور محمد نور الدين، أن إعلان إيران زيادة قدرة مفاعلاتها النووية على تخصيب اليورانيوم، لا يعني أن إيران تنسحب من أي اتفاقات دولية، ولكنه يمكن تفسيره في إطار التراجع عن اتفاق مشترك مع الولايات المتحدة على تخفيض القدرات، أي أن إيران مستمرة بشكل طبيعي في اتفاقها مع الدول الأخرى.

    وتابع: "ما زالت المحاولات الأمريكية مستمرة، للتأثير على الدول الكبرى التي وقعت – بجانب الولايات المتحدة – على الاتفاق النووي مع إيران، ولكن من غير المحتمل أن تنجح هذه المحاولات في وقت قريب، خاصة أن هذه الدول ترتبط مع إيران بمصالح أخرى، نفطية واقتصادية، وسياسية ودبلوماسية أيضا".

    وقال بهروز كمالوندي، المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الإيرانية، إن طهران ستبلغ الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، ببدء عملية زيادة قدرة مفاعلاتها على تخصيب اليورانيوم، لافتا إلى أن عملية زيادة القدرة على إنتاج، سادس فلوريد اليورانيوم، ستبدأ اليوم الثلاثاء 5 يونيو / حزيران.

    وكانت إيران خفضت نسب تخصيب اليورانيوم وأجهزة الطرد المركزي في مفاعلاتها النووية، عقب توقيع الاتفاق النووي مع أمريكا والدول الكبرى عام 2015، لكن الاتفاق أصبح مهددا بالانهيار عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب واشنطن من الاتفاق في 8 مايو/ أيار الماضي.

    انظر أيضا:

    ترامب: الاتفاق مع إيران كان يفترض أن يحمي الولايات المتّحدة ولكنه سمح لإيران بالاستمرار بتخصيب اليورانيوم
    السودان يفتح الاستثمار في اليورانيوم
    مركز الطاقة والأمن الروسي: إيران قادرة على تخصيب اليورانيوم بـمستوى 20% خلال أسابيع
    إيران تعلن بدء زيادة معدلات تخصيب اليورانيوم
    الكلمات الدلالية:
    تخصيب اليورانيوم, الوكالة الدولية للطاقة الذرية, أخبار, الطاقة النووية, الاتفاق النووي, اليورانيوم, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik