05:28 23 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    سوريا- القنيطرة- الجولان

    موقع إسرائيلي: نتنياهو ساوم سوريا على أجزاء من الجولان عام 2010

    © مكتب دمشق
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21

    قدم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وثيقة تفاهم حول إعادة أجزاء كاملة من هضبة الجولان السورية المحتلة لسوريا، في العام 2010، وذلك بحسب ما صرح به مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق.

    نقل الموقع الإلكتروني العبري "نيوز وان"، صباح اليوم الخميس، 7 يونيو / حزيران، عن مستشار الأمن القومي السابق، الجنرال عودي آراد، أن نتنياهو كان ينوي إعادة أجزاء كاملة من هضبة الجولان السورية للسوريين، من بينها قرى الدروز، مقابل الإبقاء على مناطق المياه والمستوطنات اليهودية فيها تحت السيادة الإسرائيلية.

    ذكر الموقع الإسرائيلي أن نتنياهو قدم لسوريا مذكرة تفيد بنيته إعادة جزء من هضبة الجولان السورية الشرقية، والتي تضم مناطق السكان الدروز السوريين، مقابل إبقاء المناطق التي يستوطنها اليهود وأماكن المياه بالهضبة، وذلك خلال العام 2010، وذلك عبر مفاوضات سرية بوساطة أمريكية، بدأ خلالها مما انتهى إليه سلفه، إيهود أولمرت، وهو ما نفاه رئيس الوزراء، نتنياهو، وصرح بأن الجولان كانت وستبقى تحت السيادة الإسرائيلية.

    في الإطار نفسه، نقل الموقع العبري عن مسؤولين إسرائيليين آخرين نيتهم الاستثمار في هضبة الجولان خلال العشر سنوات القادمة، تشمل بناء عدد من المستوطنات الجديدة تستوعب أكثر من 100 ألف مستوطن، وتدشين خطوط سكك حديدية. 

    انظر أيضا:

    تبرئة قوات نمساوية من حادثة مقتل قوات سورية في الجولان
    الحرس الثوري: ضربة موجعة لإسرائيل في الجولان لأول مرة
    دعوات إسرائيلية لإنشاء جامعة جديدة في الجولان
    خبير سوري: نحن بكامل الإستعداد للحرب مع إسرائيل وسنرد الجولان المحتل بالقوة
    الكلمات الدلالية:
    الجولان السوري المحتل, سوريا, إسرائيل, سوريا, هضبة الجولان, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik