16:15 19 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون ورئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب

    محامي ترامب: كيم جونغ أون يطلب عقد القمة "راكعا"

    © AP Photo / Evan Vucci Wong Maye-E
    العالم
    انسخ الرابط
    122

    قال محامي البيت الأبيض رودولف جولياني إن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون طلب من الجانب الأمريكي تنظيم اللقاء مع الرئيس دونالد ترامب "راكعا"، حسبما أفادت وكالة "بلومبرغ".

    ونقلت "بلومبرغ" أقوال جولياني: "لقد أهانوا نائب رئيسنا ومستشار الأمن القومي. وهددونا بالحرب النووية ووعدونا بالانتصار فيها. ثم ألغينا القمة. وبعد ذلك ركع كيم جونغ أون أمامنا وبدأ يرجونا. هذا هو الموقف الذي يجب أن يوضع فيه".

    وكان ترامب أرسل بخطاب إلى كيم جونغ أون، ذكر فيه أنه لا يرى ضرورة عقد القمة بسبب تصريحات بيونغ يانغ الأخيرة "المعادية"، لكنه أعرب عن استعداده للقاء زعيم كوريا الشمالية مستقبلا.

    وأعلن البيت الأبيض أن لقاء مجموعات التحضير للقمة لم يتم.

    وأشار إلى أن الوفد الأمريكي انتظر نظيره الكوري الشمالي، لكنه لم يحضر. وكان من المقرر خلال اللقاء التخطيط للوجستية محادثات الزعيمين.

    وأكد الرئيس الأمريكي، في وقت لاحق، أن المحادثات ستقام  يوم 12 حزيران/يونيو على جزيرة سنتوسا في سنغافورة.

    ولم يستبعد ترامب، خلال التحضير للقمة، "السيناريو الليبي" بحق كوريا الشمالية، في حال لم يتمكن من الاتفاق مع كيم جونغ أون في سنغافورة. وأكد نائب الرئيس مايكل بنس أن الولايات المتحدة لم تستثن الخيار العسكري ضد كوريا الشمالية يوما.

    وقال نائب وزير خارجية كوريا الشمالية تشوي سونغ هي، ردا على تلك التصريحات، إن بيونغ يانغ قد تعيد النظر في مسألة القمة في حال السلوك الأمريكي "غير المعقول".

    وعلقت الخارجية الكورية الشمالية على تصريحات بنس، قائلة: "يمكن للمرء أن يخمن فقط أي نوع من الأغبياء السياسيين هو، عندما يقارن دولتنا، القوة النووية، بليبيا".

    وأشارت بيونغ يانغ إلى أن واشنطن طلبت عقد القمة أولا.

    انظر أيضا:

    السودان يقطع كل العلاقات العسكرية مع كوريا الشمالية
    واشنطن تقول إن الضغوط على كوريا الشمالية مستمرة بالرغم من القمة المرتقبة
    بوتين: نعول على عقد لقاء بين زعيمي كوريا الشمالية والولايات المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    البيت الأبيض, مايكل بنس, كيم جونغ أون, دونالد ترامب, كوريا الشمالية, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik