02:29 GMT28 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 55
    تابعنا عبر

    أصيب "أمير" بجروح خطيرة، ولقيت زوجته حتفها إثر حادث سيارة في مدينة سيهانوكفيل الساحلية جنوب غرب كمبوديا.

    وقالت الشرطة في كمبوديا، إن الأمير نورودوم راناريده، أصيب بجروح خطيرة، فيما لقيت زوجته حتفها في حادث سيارة في مدينة سيهانوكفيل الساحلية جنوب غرب البلاد.

    وقال تشون نارين، قائد شرطة إقليم بريه سيهانوك، إن السيارة الرياضية التي كانت تقل راناريده اصطدمت اليوم الأحد، 17 يونيو/ حزيران، مباشرة بسيارة أجرة كانت قادمة من الاتجاه المعاكس"، وذلك وفقا لـ"رويترز".

    وأضاف: "نقل الأمير بطائرة هليكوبتر إلى وحدة إنقاذ طوارئ في فنومبينه… إنه مصاب بجروح خطيرة لكنه سيكون بخير"، وقال إن زوجته أوك فالا (39 عاما) توفيت في المستشفى في بريه سيهانوك، مشيراً إلى أن السيارتين في الحادث كانتا مسرعتين.

    وأشارت "رويترز"، أن الأمير نورودوم راناريده (73 عاما) هو ابن الملك الراحل نورودوم سيهانوك والأخ غير الشقيق للملك الحالي نورودوم سيهاموني، مؤكدة أن سجل الأمير السياسي اتسم بالاضطراب.

    انظر أيضا:

    كمبوديا ترحل 61 صينيا للاشتباه بابتزازهم أشخاصا من خلال الإنترنت
    رئيس كمبوديا يأمر بالتحقيق في تواطؤ أمريكيين مع زعيم المعارضة
    سجن لشاب في كمبوديا بعد تهديده لرئيس الوزراء
    الكلمات الدلالية:
    أمير, أخبار كمبوديا, إصابة, حادث سير, أخبار العالم, وفاة, ملك كمبوديا, كمبوديا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik