02:29 GMT09 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أفادت مصادر في وزارة الدفاع الأمريكية، أن البنتاغون، يدرس تكلفة عواقب سحب أو نقل القوات الأمريكية المتمركزة في ألمانيا على نطاق واسع، وسط توتر متزايد بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وأنجيلا ميركل، جاء ذلك وفقا لصحيفة "واشنطن بوست".

    موسكو — سبوتنيك. ووفقا للصحيفة، أعرب ترامب عن اهتمامه هذا، خلال اجتماعه مع مستشاريه في وقت سابق من هذا العام. وقالت المصادر لصحيفة "واشنطن بوست " إن ترامب ، أذهل بعدد الجنود، وشكا من قلة إنفاق الدول الأخرى ما يكفي على الأمن العام والدفاع.

    وأكدت المصادر أن البنتاغون يدرس في الوقت الحالي خيارات مختلفة.

    وأثارت هذه المعلومات قلق المسؤولين في أوروبا الذين يحاولون، وفقا للصحيفة، فهم ما إذا كان ترامب ينوي حقاً إعادة نشر القوات المسلحة أم أنه تكتيك تفاوضي خاص به، قبل قمة الناتو في بروكسل.

    والجدير بالذكر أن قمة حلف الناتو، التي استضافتها ويلز عام 2014، شهدت التزام جميع الأطراف بزيادة الإنفاق على أغراض الدفاع، حتى مستوى 2 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، ولمدة عشر سنوات، وأوصت بذلك كل بلد يريد أن ينضم إلى حلف شمال الأطلسي. علماً بأن مستوى النفقات المذكور، يتوافق فقط مع خمس من الدول الأعضاء الـــ 28، المنضوية في حلف شمال الأطلسي.

    وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن سابقاً أنه يتوقع زيادة الميزانيات العسكرية، للدول الحليفة ضمن حلف شمال الأطلسي.

    انظر أيضا:

    خبير: طائرات فرنسية استهدفت الجيش السوري... مسلحو درعا طلبوا الصلح ورفض ميلشيات البنتاغون يقرب الحسم
    بعد البنتاغون...التحالف الدولي يعلق بشأن الهجوم على مواقع الجيش السوري
    سياسي سوري: نفي "البنتاغون" قصف "البوكمال" يشير لاحتمال تورط إسرائيل
    الكلمات الدلالية:
    البنتاغون, ألمانيا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook