01:51 GMT30 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أقرت السويد قانونا ينص على أن ممارسة الجنس دون موافقة صريحة تعد اغتصابا، ليدخل حيز التنفيذ، اليوم، الأحد.

    اعتمدت السويد، اليوم الأحد، نص قانون يقضي بأن ممارسة الجنس بدون موافقة صريحة يعد اغتصابا، حتى في حالة عدم وجود عنف. وهو القانون الذي تم سنَّه العام الماضي، 2017، بشأن الموافقة الجنسية، والذي يستند إلى حقيقة واضحة مفادها أن الجنس يجب أن يكون طوعيا، وإن لم يكن، فهو غير قانوني.

    وبحسب الموقع الرسمي للحكومة السويدية، فإن ستوكهولم تأمل أن يحد التشريع الجديد من حالات الاغتصاب التي زادت في السويد، إذ وفقا لأحدث الأرقام الرسمية، تم الإبلاغ عن حوالي 7000 حالة تعرض جنسي في السويد، في عام 2017، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 10٪ عن عام 2016.

    ولقد واجه التشريع الجديد انتقادات كبيرة، حيث تقول نقابة المحامين السويدية إن القواعد الجديدة "لن تؤدي إلى مزيد من القناعات".

    وبإقرار القانون الجديد، تصبح السويد الدولة العاشرة في أوروبا (عدا إنجلترا وويلز، واسكتلندا، وأيرلندا الشمالية بشكل منفصل)، التي تعرف الجنس دون موافقة على أنه اغتصاب.

     

    انظر أيضا:

    العربية ثاني أكثر اللغات المستخدمة في السويد
    ملك السويد يغير قواعد الأكاديمية المانحة لجائزة نوبل للآداب
    على خلفية قضية سكريبال... السويد تستدعي السفير الروسي
    تركيا تطالب السويد باعتقال القيادي الكردي صالح مسلم
    السويد تمنح الجنسية لمحكوم عليه بالإعدام في إيران تعاون مع إسرائيل
    السويد ترشد مواطنيها إلى كيفية الاستعداد لحرب محتملة مع روسيا
    الكلمات الدلالية:
    الاغتصاب, أخبار ويلز, الحكومة السويدية, قانون, انجلترا, السويد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook