Widgets Magazine
05:12 19 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    وزير الخارجية المصري، سامح شكري

    وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيره الألماني تطورات الأوضاع في ليبيا وسوريا

    © AFP 2019 / AXEL SCHMIDT
    العالم
    انسخ الرابط
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)
    1 0 0
    تابعنا عبر

    بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مع نظيره الألماني هايكو ماس، تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا ضمن لقاء بحثا فيه تطورات الوضع الإقليمي والعلاقات الثنائية.

    القاهرة — سبوتنيك. وذكر بيان صادر عن الخارجية المصري أن شكري وماس عقدا، اليوم الأربعاء، جلسة مشاورات ثنائية ضمن زيارة شكري لألمانيا التي بدأت أمس الثلاثاء، وبحث الوزيران تطورات الوضع في كل من سوريا وليبيا، حيث أكد الوزير المصري على أن "المعيار الأساسي في الموقف المصري تجاه الأزمة الليبية يظل المطالبة بالتنفيذ الكامل لكافة عناصر مبادرة غسان سلامة، المبعوث الأممي لليبيا، التي تبنتها الأمم المتحدة في أيلول/ سبتمبر 2017.

    وبحسب البيان، فقد أشار شكري فيما يتعلق بسوريا إلى "أهمية إحياء العملية السياسية والعودة لمفاوضات جنيف التي لم تعقد أي جولات لها منذ ستة أشهر، والتنسيق الكامل مع المبعوث الأممي ستيفان دي مستورا لضمان تشكيل لجنة صياغة الدستور السوري في أسرع وقت".

    على الجانب الآخر، أكد ماس خلال اللقاء أن "الشركات الألمانية حريصة على القدوم إلى مصر وزيادة استثماراتها في السوق المصري"، مضيفا أنه "يتطلع إلى زيارة مصر خلال الفترة القادمة، وأن بلاده يسعدها أن ترى مصر تحقق نجاحا تلو النجاح، وتتطلع لأن تكون ألمانيا شريكا لمصر في تحقيق تلك النجاحات".

    وبحسب البيان أيضا، حث شكري الجانب الألماني على "إلغاء التحذير الخاص بطيران الشركات الألمانية تحت ارتفاع أقل من 26 ألف قدم فوق سيناء والصادر في آب/ أغسطس 2017 وتم تمديده حتى 28 حزيران/ يونيو 2018، على ضوء استقرار الأوضاع الأمنية في جنوب سيناء ورفع مستوى التأمين في جميع المطارات المصرية".

    كما تناول الوزيران "جهود مصر في مجال مكافحة الإرهاب، والهجرة غير الشرعية، وموضوعات التحول الديمقراطي وحقوق الإنسان، بالإضافة إلى تطورات ملف سد النهضة ومياه النيل"، حيث أكد شكري أن "مصر تدعم برامج التنمية في دول حوض النيل وتؤمن بأن نهر النيل يجب أن يظل سببا للتعاون وتحقيق المكاسب المشتركة لجميع دول حوض النيل"، موضحا أن ما تطالب به مصر هو "عدم الإضرار بأمنها المائي حيث يعتمد شعب مصر بأكمله على نهر النيل كمورد شبه وحيد للمياه العذبة".

    يذكر أن وزير الخارجية المصري سامح شكري بدأ أمس الثلاثاء جولة أوروبية تشمل ألمانيا والنمسا.

    الموضوع:
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)

    انظر أيضا:

    الحكومة المصرية تعرض برنامجها أمام البرلمان... ورئيس الوزراء يتحدث عن حقوق مصر المائية
    مصر تعلن موعد إنشاء أول محطة نووية بتكنولوجيا روسية
    مصر تفوز بعضوية لجنة حقوق الطفل التابعة للأمم المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    هايكو ماس وزير الخارجية الألماني, سامح شكري, نهر النيل, ألمانيا, ليبيا, سوريا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik