21:08 25 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    وزير الخارجية الفرنسي

    فرنسا وشركاؤها تحضر الرد على عقوبات أمريكا ضد إيران

    © REUTERS / NASEEM ZEITOON
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    صرح وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن فرنسا، بالتعاون مع جميع المشاركين في الصفقة النووية، تعمل على إنشاء آلية اقتصادية خاصة، تسمح لطهران بمواصلة التجارة بعد فرض العقوبات الأمريكية. ومن المتوقع إطلاق هذه الآلية في تشرين الثاني/نوفمبر.

    موسكو — سبوتنيك. وقال وزير الخارجية الفرنسي، في حديث لإذاعة "أر تي إل": "علينا نحن الأوروبيون والبريطانيون والألمان والصين والشركاء الروس، الذين سيلتقون في فيينا، أن نخلق آلية تسمح لإيران بمواصلة التجارة، طالما تمتثل لالتزاماتها ".

    وأضاف لودريان: "نحن نحاول تقديم اقتراحات، ونحاول فعل ذلك قبل فرض العقوبات، المرتقبة في بداية آب/أغسطس، والمرحلة الثانية لفرض العقوبات ستكون في تشرين الثاني/نوفمبرـ اعتقد حتى بداية آب/أغسطس، لدينا القليل من الوقت، لكن حتى تشرين الثاني/نوفمبر ممكن أن نفعل ذلك".
    وأوضح الوزير الفرنسي أنه سيتم الحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران، لكن أدعو إيران "لإيقاف التهديدات بالخروج من الصفقة"، "الاتفاق باق… هناك التزامات يجب على إيران تنفيذها، بما في ذلك، التوقف عن التهديد المستمر بالخروج من الصفقة".
    ويذكر أنه في 8 مايو/أيار الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي، الموقع عام 2015 بين طهران ومجموعة الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، بالإضافة إلى ألمانيا، الذي يقيد البرنامج النووي الإيراني في الاستخدامات السلمية مقابل رفع العقوبات الغربية عنها.
    كما أعلن ترامب إعادة العمل بالعقوبات الاقتصادية على طهران والشركات والكيانات التي تتعامل معها.

    انظر أيضا:

    ريابكوف يبحث مع السفير الإيراني لدى موسكو آفاق الحفاظ على الصفقة الإيرانية
    لافروف وظريف يبحثان الصفقة النووية الإيرانية هاتفيا
    نائب وزير الخارجية الروسي يبحث مع السفير البريطاني الصفقة الإيرانية و"مراقبة التسلح"
    الكلمات الدلالية:
    جان إيف لو دريان, إيران, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik