16:04 19 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    آية الله علي خامنئي

    للحديث حول قضايا مهمة... زيارة مستشار خامنئي لروسيا

    © AFP 2018 / KHAMENEI.IR
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    يزور مستشار المرشد الأعلى الإيراني، علي أكبر ولاياتي، روسيا، غدا، الأربعاء، لنقل رسالة مهمة للرئيس فيلاديمير بوتين.

    أكدت القناة العاشرة الإسرائيلية أن آية الله خامنئي أرسل كبير مستشاريه، على أكبر ولاياتي، لروسيا، لنقل رسالة مهمة للرئيس بوتين، بالتزامن مع زيارة رؤساء وقادة أجانب آخرين للعاصمة الروسية، موسكو، حيث يجمعهم بوتين لحضور مباراة الدور قبل النهائي لنهائيات كأس العالم لكرة القدم، بين كرواتيا وإنجلترا.

    آية الله علي خامنئي
    © AP Photo / Office of the Iranian Supreme Leader via AP
    وذكرت القناة على موقعها الإلكتروني، مساء اليوم، الثلاثاء، 10 يوليو/تموز، أن زيارة علي ولاياتي تتزامن مع زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، لموسكو، وهي الزيارة التي تأمل فيها طهران تفهم الموقف الإيراني من مدى تأثير الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي على الاقتصاد الإيراني.

    سوريا وإيران

    وأشارت القناة الإسرائيلية إلى أن زيارة نتنياهو تتزامن مع الهجمات الإسرائيلية على مطار التيفور السوري، الأحد الماضي. فضلا عن أن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد صرح خلال زيارته للإمارات، اليوم، بأن العقوبات الأمريكية لم تفرض على الشعب الإيراني، ولكن على نظامه.

    وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن في مايو / أيار الماضي، انسحاب بلاده من الاتفاق الموقع، في الخامس عشر من يوليو/تموز 2015 بين إيران ومجموعة دول (5+ 1)، وهي الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن الدولي (روسيا، والصين، وفرنسا، وبريطانيا، والولايات المتحدة الأمريكية) بالإضافة إلى ألمانيا.

    تصعيد مشترك

    ويهدف الرئيس ترامب من الانسحاب من الاتفاق إعادة العمل بفرض العقوبات على إيران بشأن برنامجها النووي، مؤكدا استئناف عقوبات صارمة ضد إيران، والشركات العالمية التي تعمل داخل إيران، أو تتعاون معها.

    ورفضت إيران قرار ترامب، إلا أنها تمسكت بالاتفاق النووي، الذي لم تنسحب منه الدول الأخرى الموقعة عليه، وهي الصين وروسيا، وفرنسا، وبريطانيا، وألمانيا، لكنها لوحت بحقها في استئناف تخصيب اليورانيوم، إذا لم تفلح الدول الموقعة على الاتفاق في الحفاظ على بنوده، بعد انسحاب واشنطن.
    حرب التصريحات
    هدد قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفري، الخميس الماضي، 5 يوليو / تموز، بأن قواته مستعدة لإغلاق مضيق هرمز أمام الملاحة العالمية، وذلك بعد إعلان أمريكا فرض عقوبات اقتصادية على إيران تؤدي إلى حرمانها من تصدير النفط إلى العالم.

    كان رد القيادة المركزية الأمريكية، على تهديدات إيران بإغلاق مضيق هرمز، بتأكيدها أنها وشركائها يوفرون الأمن للمنطقة، وأن البحرية الأمريكية مستعدة لضمان حرية الملاحة وتدفق التجارة الحرة في مضيق هرمز.

    انظر أيضا:

    مسؤول إيراني يهدد أمريكا ويكشف أسباب قوة إيران
    صحيفة: صفقة سرية عرضتها كوريا الشمالية على إسرائيل بشأن صواريخ إيران
    قائد عسكري: هذا سبب عدم لجوء أعداء إيران للخيار العسكري ضدها
    الحوثي لـ"سبوتنيك": إن كانت السعودية والإمارات تريدان محاربة إيران فبينهما حدود مشتركة
    إيران تخطط لسحب 300 مليون يورو نقدا بسبب العقوبات الأمريكية
    "الطريق إلى بغداد"...كلمة السر لغزو إيران
    شركة "كي أل أم" الهولندية للطيران تعلق رحلاتها إلى إيران
    الكلمات الدلالية:
    الاتفاق النووي الإيراني, فرنسا, الصين, إسرائيل, قائد الثورة في إيران, إيران, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik