11:55 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    133
    تابعنا عبر

    قال مسؤولون في الجيش وفي سلطة حماية البيئة الإسرائيلية، إنهم عثروا على طائر جارح من عائلة الصقور بالقرب من الحدود مع قطاع غزة.

    وأعرب المسؤولون عن صدمتهم حين لاحظوا أن الطائر الذي رجحوا قدومه من غزة، يحمل مادة حارقة مربوطة في رجله، وفقا لصحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

    ووصف مسؤولون عسكريون الحادثة بأنها "صادمة" إن كانت حماس تنوي استخدام الطيور البرية من أجل إضرام الحرائق في الجانب الإسرائيلي.

    وكتبت صحيفة "يديعوت أحرونوت" التي نقلت الخبر: "بعد الطائرات الورقية والبالونات الحارقة، يبدو أن السلاح الجديد والوحشي من القطاع هو طيور جارحة تحمل مواد حارقة".

    وقالت هيئة الطبيعة والحدائق الإسرائيلية في بيان إن "هذا الحدث الاستثنائي يمثل المرة الأولى التي يتم فيها استخدام حيوان لإشعال الحرائق"، مضيفة أنها تدرس إمكانية تقديم شكوى —بموجب المعاهدات الدولية المناسبة- بشأن استخدام حيوان للإرهاب".

    ورغم الحديث عن توصل إسرائيل وحركة حماس إلى تهدئة، تواصل حركة حماس إطلاق طائرات ورقية وبالونات محملة بمواد حارقة نحو إسرائيل، ما أسفر أمس الاثنين عن نشوب نحو 15 حريقا في الجانب الإسرائيلي، الأمر الذي دفع إسرائيل إلى تشديد إجراءاتها العقابية ضد الحركة حتى توقف سلاح الحرائق.

    وأجرى الجيش الإسرائيلي، أمس، مناورة عسكرية واسعة في جنوب إسرائيل تحاكي اجتياح قطاع غزة. وكانت إسرائيل قد نصبت منصات المنظومة الدفاعية (القبة الحديدية) في مناطق بارزة في وسط إسرائيل، في رسالة إلى "حماس" بأنها مستعدة لمواجهة واسعة إذا استمرت حماس بإطلاق البالونات الحارقة نحوها.

    انظر أيضا:

    وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي: الجيش على استعداد لدخول قطاع غزة
    وفاة فلسطيني بعد إصابته برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مسيرات العودة شرق غزة
    إسرائيل تغلق المعبر التجاري الوحيد مع غزة وتقلص مساحة الصيد
    صافرات الإنذار تدوي في عسقلان جراء إطلاق صاروخ من شمال قطاع غزة
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, غزة, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik