21:25 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    نواز شريف

    محكمة باكستانية تسجن مساعدا لنواز شريف قبل الانتخابات

    © REUTERS / Caren Firouz
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أصدرت محكمة باكستانية معنية بالنظر في قضايا المخدرات حكما بالسجن مدى الحياة على مساعد لرئيس الوزراء السابق المحتجز نواز شريف، بعد إدانته بإساءة استخدام مادة كيماوية تستعمل في تصنيع المخدرات وذلك قبل ثلاثة أيام من انتخابات عامة حاسمة، وذلك بحسب ما أفادت وكالة "رويترز" نقلا عن ممثل لدى الادعاء الحكومي.

    ويخرج الحكم، الذي صدر أمس السبت، حنيف عباسي مساعد شريف من السباق الانتخابي في أحدث ضربة لحزب الرابطة الإسلامية الباكستانية-جناح نواز شريف الذي يتهم الجيش بالتأثير على القضاء لحرمان الحزب من حكم البلاد لولاية جديدة.

    وعرضت محطة 92 الإخبارية الخاصة لقطات للشرطة وقوات الأمن وهي تعتقل عباسي في المحكمة وسط احتجاج من أنصار لحزبه حطموا خلالها بعض نوافذ القاعة.

    وقال ممثل الادعاء مصطفى ساتي للمحطة إن القضية تعود لعام 2010 واتهم فيها عباسي ببيع 500 كيلوجرام من مادة الإيفيدرين التي تستخدم في صنع مخدر الميثامفيتامين.

    وأضاف "أعلنت محكمتنا المعنية بمكافحة المخدرات اليوم ثبوت الاتهامات بحق حنيف عباسي وحكم عليه بالسجن مدى الحياة فيما برأت المحكمة ساحة المتهمين السبعة الآخرين".

    ومن بين من برأتهم المحكمة نجل رئيس وزراء سابق آخر هو يوسف رضا جيلاني.

    وتشير استطلاعات الرأي إلى تنافس شديد بين حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية-جناح نواز شريف الحاكم وبين حزب حركة الإنصاف الذي يقوده نجم الكريكت السابق عمران خان فيما يأتي حزب الشعب الباكستاني، الذي كانت تنتمي له رئيسة الوزراء الراحلة بينظير بوتو، في المركز الثالث.

    وكان عباسي سينافس مساعدا مقربا لخان في الانتخابات وهو شيخ رشيد أحمد المتحالف مع حزب حركة الإنصاف.

    انظر أيضا:

    باكستان تفتح تحقيقا جنائيا مع حزب نواز شريف قبل أيام من الانتخابات
    القبض على رئيس الوزراء الباكستاني السابق نواز شريف وابنته
    الحكم على رئيس وزراء باكستان السابق نواز شريف بالسجن لمدة 10 سنوات
    محكمة باكستانية تعزل نواز شريف من قيادة الحزب الحاكم
    ترشيح شهباز شريف لمنصب رئيس وزراء باكستان خلفا لشقيقه "نواز"
    باكستان: المحكمة العليا تطيح بمستقبل نواز شريف السياسي و"حزب الرابطة" يترنح
    الكلمات الدلالية:
    نواز شريف, باكستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik