11:52 GMT19 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبر راين كليها، القائم بالأعمال في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في العاصمة القطرية، الدوحة، أن الأزمة الخليجية كانت فرصة بالنسبة إلى بلاده.

    وقال كليها خلال مؤتمر صحفي مع وسائل الإعلام المحلية بمناسبة انتهاء فترة عمله في الدوحة، إن السنوات الثلاث التي قضاها في قطر، كانت من أهم فترات حياته الدبلوماسية، وخلال هذه الفترة كان العمل في الدوحة له معنى عميق، خاصة في ظل الأزمة الخليجية، "حيث نجحنا في تقديم العديد من المبادرات المهمة لتقوية العلاقات بين قطر والولايات المتحدة الأمريكية، وبالتالي يمكن القول إنها كانت أزمة وفرصة في نفس الوقت".

    وأضاف:

    "الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل على حل الأزمة، إذ إن تلك الأزمة تقع في الاهتمام المباشر لبلاده، مشددا على أهمية جلوس أطراف النزاع وبدء عملية حوار".

    وأوضح أن هناك التزاما من الرئيس الأمريكي للعمل على هذه الأزمة وحلها، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تريد التأكد من إيجاد حل دائم ومستمر للخلاف، بحيث لا يمكن لمثل هذه المشكلة أن تحدث مجددا، "لكن الجزئية المهمة هي أن يجلس أطراف الأزمة سويا على طاولة المفاوضات".

    وأضاف أن هناك رغبة أمريكية في إنجاح أي لقاء أو قمة تجمع كل الأطراف، مشيرا إلى أن العلاقات الخليجية عميقة منذ سنوات طويلة، وقد مرت بالعديد من الأزمات، لكنها تمكنت من تجاوزها، ولذلك فالولايات المتحدة متفائلة بحل هذا النزاع الحالي في أقرب وقت، وهذا الحل يجب أن يكون مقبولا سواء على مستوى القادة أو على مستوى الشعوب.

    وشدد المسؤول الأمريكي العلاقة العسكرية بين الولايات المتحدة وقطر هي الأقوى في تاريخ العلاقات، موضحا أن الولايات المتحدة لن تكون قادرة على القيام بما تقوم به فيما يتعلق بمكافحة التطرف والإرهاب في المنطقة دون الدعم القطري عبر قاعدة العديد.

    انظر أيضا:

    بيان من الاتحاد الأوروبي بشأن الوساطة الكويتية في أزمة "مقاطعة قطر"
    كيف يتصرف الناتو إذا تكررت أزمة مقاطعة قطر مع دولة جديدة
    بعد "الرسالة الصارمة"... تعليمات أمريكية جديدة لابن زايد بشأن مقاطعة قطر
    تركيا تفاجئ "الصحفيين العرب" بتصريحات مثيرة عن أزمة "مقاطعة قطر"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار قطر, الأزمة الخليجية, الحكومة القطرية, أمير قطر, أمريكا, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook