Widgets Magazine
21:32 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    جوليان أسانج

    الحكومة البريطانية: مسألة أسانج لم تناقش خلال زيارة رئيس الإكوادور إلى لندن

    © AFP 2019 / BEN STANSALL
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفاد المتحدث الرسمي باسم مكتب رئاسة الوزراء البريطانية، اليوم الجمعة، أن مسألة أسانج لا تزال قيد النقاش، مشيرا إلى أنها لم تطرح خلال زيارة رئيس الإكوادور الأخيرة إلى لندن.

    لندن — سبوتنيك. وقال المتحدث لوكالة "سبوتنيك": " مناقشة قضية جوليان أسانج مستمرة، ولكن أستطيع القول أنه لم يتم طرح هذه المسألة للمناقشة خلال زيارة الرئيس مورينو إلى لندن لحضور قمة حول قضايا ذوي الاحتياجات الخاصة".
    وأردف: "هذا كل ما يمكنني قوله".

    وكان رئيس الإكوادور لينين مورينو، قد أعلن من مدريد في وقت سابق من اليوم، أنه سيكون على أسانج في نهاية المطاف مغادرة سفارة الإكوادور في لندن، التي يختبئ فيها منذ عام 2012، مضيفا بأنه ناقش هذه الحالة مع الحكومة البريطانية.
    والجدير بالذكر أن إجراءات التحقيق قد بدأت ضد جوليان أسانج، صيفاً عام 2010، في السويد، بعد إعلان امرأتين عن تعرضهما للتحرش الجنسي خلال فترة تواجده في ستوكهولم، وتم إلقاء القبض عليه في لندن يوم 7 تشرين الأول/أكتوبر 2010، وذلك بطلب من الهيئات الحكومية السويدية، التي أصرت على تسليمه، لكن بعد عدة أيام تم إطلاق سراحه بكفالة.
    ولجأ الأسترالي أسانج، البالغ من العمر 47 عاما إلى سفارة الإكوادور في لندن منذ حزيران/يونيو 2012 ، بعد أن استنفذ جميع خياراته القانونية في بريطانيا ضد تسليمه إلى السويد.

    انظر أيضا:

    رئيس الإكوادور يلمح لإمكانية مغادرة أسانج لسفارة بلاده في لندن
    الإكوادور تؤكد عدم إمكانية بقاء أسانج في سفارتها دائما
    السفارة الإكوادورية في لندن تفكر بطرد أسانج لسبب غريب
    الكلمات الدلالية:
    جوليان أسانج, الإكوادور, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik