04:00 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، إن الحديث عن تشكيل "ناتو عربي" ليس جديدا، لكنه اليوم يثار بصوت أعلى.

    وذكر قاسمي، اليوم الاثنين 30 يوليو/ تموز، أنه "لا يمكننا أن نكون متفائلين إزاء ذلك"، لافتا إلى أن الحديث عما يسمى "ناتو عربي" ليس جديدا.

    وتابع، خلال لقاءه الأسبوعي مع الصحفيين وممثلي ومندوبي وسائل الإعلام، "عدم التماسك والانسجام بين الدول العربية يجعل الحديث عن (ناتو عربي) مجرد شعارات"، لافتا إلى أنه "لا يصب إلا في مصلحة الولايات المتحدة الأمريكية".

    وأضاف قاسمي "يبدو أن هذا الإجراء هو أساسا لتمرير أغراض محددة في المنطقة"، وذلك بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

    وكانت وكالة "رويترز" كشفت عن مبادرة أمريكية جديدة تهدف إلى التصدي لـ"خطر إيران" في المنطقة نقلا عن مسؤولين أمريكيين وعرب.

    وقال مسؤولون أمريكيون وعرب إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تمضي قدما خفية في مساع لتشكيل تحالف أمني وسياسي جديد مع دول الخليج العربية ومصر والأردن بهدف التصدي للتوسع الإيراني في المنطقة، وفقا لـرويترز.

    ونقلت الوكالة عن أربعة مصادر أن البيت الأبيض يريد تعزيز التعاون مع تلك البلدان بخصوص الدفاع الصاروخي والتدريب العسكري ومكافحة الإرهاب وقضايا أخرى مثل دعم العلاقات الاقتصادية والدبلوماسية الإقليمية.

    والخطة التي ترمي إلى تشكيل ما وصفه مسؤولون في البيت الأبيض والشرق الأوسط بنسخة عربية من حلف شمال الأطلسي أو "ناتو عربي"، من شأنها على الأرجح أن تزيد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران، والمحتدم بالفعل بشكل متزايد منذ أن تولى الرئيس دونالد ترامب السلطة.

    انظر أيضا:

    لافروف: روسيا تنظر بسلبية تجاه تشكيل "ناتو عربي"
    لماذا يريد ترامب تشكيل "ناتو عربي"
    وسائل الإعلام الروسية: السعوديون يؤسسون "ناتو عربي" في المنطقة
    ماذا يعني تهديد إيران بمنع تصدير النفط العالمي
    كيف تستعد إيران للضربة الأمريكية المحتملة... وتشكيل "الناتو" العربي
    الكلمات الدلالية:
    الدول العربية, أخبار إيران, الناتو, المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook