Widgets Magazine
07:04 16 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    محكمة أمريكية

    محكمة أمريكية ترفض طلب شركة روسية سحب قضية التدخل في الانتخابات الرئاسية

    Safa.ps
    العالم
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    رفضت محكمة واشنطن طلب شركة "كونكورد ماناجيمنت" الروسية، المتهمة بالتدخل في الانتخابات الأمريكية، بإنهاء القضية، وفقا لقرار القاضي دابني فريدريخ.

    واشنطن — سبوتنيك. وجاء في قرار المحكمة، اليوم الاثنين: "التماس من "كونكورد ماناجيمنت أند كونسولتينغ" لسحب الاتهامات استنادا إلى اعتبارات متعلقة بتعيين وصلاحيات المدعي العام الخاص تم رفضه".

    وكان المدعي العام الخاص الأمريكي روبرت مولر، اتهم في وقت سابق 13 روسيا وثلاث شركات من روسيا بتهمة "التآمر ضد الولايات المتحدة" و"الاحتيال".

    وأدرج في لائحة الاتهام يفغيني بريغوجين، وميخائيل بيستروف، وميخائيل بورتشيك المعروف أيضا باسم ميخائيل أبراموف، وألكسندر كريلوفا، وآنا بوغاتشيوفا، وسيرغي بولوزوف، وماريا بوفدا، وروبرت بوفدا، وجيهون أصلانوف، وفاديم بودكوباييف، وغليب فاسيلينكو، وإيرينا كافيرزينا، وفلاديمير فينكوف.

    ونفس الأشخاص كانوا قد ادرجوا تحت عقوبات وزارة الخزانة الأمريكية.

    جدير بالذكر أن "كونكورد ماناجيمنت" هي الوحيدة، التي وكلت محامين لتمثيلها في محكمة أمريكية.

    وتجري في الكونغرس الأمريكي تحقيقات مستقلة حول ما يوصف بـ"تدخل روسي" في الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة، التي فاز بها دونالد ترامب نهاية 2016.

    ويجري تحقيق مماثل من قبل المدعي الخاص روبرت مولر.

    وتظهر في وسائل الإعلام الأمريكية تقارير منتظمة تشير إلى مصادر لا يذكر اسمها حول اتصالات أعضاء مقر حملة ترامب مع مسؤولين ورجال أعمال روس.

    ونفت روسيا أكثر من مرة اتهامات الاستخبارات الأمريكية بمحاولة التأثير على الانتخابات في الولايات المتحدة.

    انظر أيضا:

    أمريكا توجه اتهامات لـ13 مواطنا روسيا في قضية التدخل في الانتخابات
    موسكو: نشر أمريكا ما يسمى "قائمة عقوبات الكرملين" تستهدف التأثير على الانتخابات الروسية
    أمريكا تتهم إيران بمحاولة التأثير على الانتخابات العراقية
    السفير الروسي في واشنطن يعلن عن استفزازات في أمريكا خلال الانتخابات الرئاسية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أمريكا, التدخل الروسي في الانتخابات, الكونغرس, أمريكا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik