06:24 25 مايو/ أيار 2019
مباشر
    رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

    العبادي في أنقرة... والتعامل بالعملات المحلية مع إيران والمياه والأكراد على رأس الملفات

    © REUTERS / Alaa Al-Marjani
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    يلتقي رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء 14 أغسطس/ آب، مع الرئيس التركي رجب أردوغان، حيث من المتوقع أن يناقش الزعيمان تبعات العقوبات الأمريكية على إيران، بالإضافة إلى قضيتي المياه والأكراد، وغيرها من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

    واعتبر الخبير التركي في العلاقات الدولية، بوراق إلهان أوزابيك، أن التعامل بالعملة الوطنية في التجارة بين تركيا وإيران والعراق، قد يكون من أهم المواضيع، التي سيبحثها العبادي خلال زيارته إلى تركيا.

    وقال أوزابيك، في تصريح لوكالة "سبوتنيك"، إن العبادي أعلن أن بلاده ستلتزم في موضوع العقوبات الأمريكية على إيران بعدم التعامل بالدولار الأمريكي في التجارة مع إيران، لذا من الممكن أن يتم بحث موضوع إيجاد صيغة بين العراق وإيران وتركيا للتعامل بالعملة المحلية في التبادل التجاري".

    وتابع الخبير التركي "قد تضطر كل من إيران وتركيا والعراق لإيجاد نموذج اقتصادي يعتمد على التعامل بالعملات المحلية في التبادل التجاري، لأن العقوبات الأمريكية على إيران، قد تسبب المشاكل لدول المنطقة التي تتعامل تجارياً مع إيران".

    كما أشار إلى أن "موضوع ضبط الحدود العراقية مع تركيا ومنع الهجمات التي تشن على تركيا من الأراضي العراقية إضافة إلى تقاسم موارد المياه ومكافحة حزب العمال الكردستاني، ستكون من أهم المواضيع التي سيتم تناولها خلال مباحثات العبادي مع المسؤولين الأتراك".

    وكان مجلس الوزراء العراقي، قد أعلن في وقت سابق من اليوم، أن زيارة العبادي لتركيا، ستتناول بحث تعزيز التعاون بين البلدين، إلى جانب عدد من الملفات، التي تتعلق بالمياه والكهرباء والصحة والصناعة والاستثمارات والأمن والثقافة وغيرها من الملفات المشتركة.

    وقال بيان أصدره المركز الإعلامي لرئاسة الجمهورية التركية، أمس الاثنين، إن العبادي سيلتقي الرئيس أردوغان، خلال الزيارة، مضيفا أنه سيتم عقد لقاءات بين أعضاء الوفد العراقي والمسؤولين الأتراك.

    وأوضح أن اللقاءات بين الجانبين التركي والعراقي ستبحث تطوير التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، إضافة إلى المسائل الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

    وتخشي العراق أن يؤثر سد "إليسو" في تركيا على مخزونها المائي، حيث بدأت تظهر، آثار ملء السد على نهر دجلة في العاصمة بغداد ومدينة الموصل الشمالية، بانخفاض مناسيب المياه إلى حد كبير، وهو ما أثار رعب المواطنين من جفاف سيضرب مناطقهم ومحاصيلهم الزراعية.

    وتم افتتاح سد إليسو يناير/ كانون الثاني 2018 وبدأ ملء خزانه المائي في 1يونيو/ حزيران الماضي، وأقيم السد على نهر دجلة بالقرب من قرية "إليسو" وعلى طول الحدود من محافظة ماردين وشرناق في تركيا.

    وكانت آخر زيارة قام بها العبادي إلى تركيا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. وتنفذ تركيا منذ فترة طويلة عمليات عسكرية جوية، في شمال العراق، بذريعة القضاء على مسلحي حزب "العمال الكردستاني"، الذي تصنفه منظمة إرهابية. وأعلنت أنقرة مطلع يونيو الماضي توغل جيشها شمالي العراق، لملاحقة المقاتلين الأكراد، الذين تتهمهم الحكومة التركية بارتكاب "استفزازات ونصب كمائن وشن هجمات".

    انظر أيضا:

    العبادي: التزامنا هو عدم التعامل بعملة الدولار مع إيران وليس بالعقوبات الأمريكية
    بعد تصريح العبادي...برلماني إيراني يطالب العراق بمليار دولار
    شروط إسرائيلية تقوض فرص التهدئة مع "حماس"...مواجهة العبادي للفساد...ترامب يهدد المتعاملين مع إيران
    العبادي يعلن موقف العراق من العقوبات الأمريكية على إيران
    العبادي: نحن ضد فرض عقوبات على إيران وتجربة العراق أضعفت البلد والشعب
    العبادي يحيل وزراء سابقين ومسؤولين إلى "هيئة النزاهة" بتهم فساد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, أخبار تركيا, رجب طيب أردوغان, حيدر العبادي, إيران, تركيا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik